الاعلان رسميا عن مقتل مجندة اسرائيلية في عملية التفجير ونتنياهو يتوعد بمحاسبة المسؤولين

بيت لحم/ترجمة خاصة PNN/ اعلنت مصادر طبيرة وعسكرية اسرائيلية رسميا بعد ظهر اليوم عن مقتل مجندة اسرائيلية واصابة والدها وشقيقها وجميعهم مستوطنين من مستوطنة دوليف المقامة على اراضي غرب رام الله نتيجة تفجر عبوة ناسفة.

و قتلت المستوطنة الاسرائيلية رينا شناف  (17 عاما) والتي تخدم بجيش الاحتلال متأثرة بجراحها الحرجة، وأصيب آخران بجروح خطيرة، في انفجار عبوة ناسفة،  قرب مستوطنة “دوليف” المقامة على أراضي قرية الجانية الفلسطينية غربي مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة.

من جهته قال رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو في افتتاح جلسة المشاورات الامنية ان قواته في في خضم ملاحقة منفذي العملية.

وقال نتنياهو: “أتقدم بخالص التعازي نيابة عني وعن مواطني إسرائيل لعائلة  رينا شنارب التي قتلت في الهجوم  الحاد صباح اليوم كما انني اتمنى التعافي الى والدها الحاخام إيتان وابنه دفير.

واكد نتنياهو ان اجهزة الأمن في خضم ملاحقة المنفذين وسنقبض عليهم لان يد إسرائيل الطويلة تصل إلى كل الباحثين عن روحنا وسوف نقبض عليهم “.

Print Friendly, PDF & Email