كان:نتنياهو يستدعي غانتس من أجل مشاورات أمنية

القدس/PNN – ذكر موقع 0404 العبري مساء اليوم الاثنين انه وبتوجيه من رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ، تمت دعوة عضو الكنيست بيني غانتس إلى مكتب رئيس الوزراء لوضعه بصورة الاوضاع ومناقشته حول الأحداث الأخيرة من قبل السكرتير العسكري ورئيس مجلس الأمن القومي.

وبحسب الموقع العبري ، أن غانتس سرعان ما امتدح قوات الأمن على العمليات في سوريا والحدود السورية العراقية ، لكنه لسبب ما لم يشعر بالقلق لرئيس الوزراء ووزير الحرب نتنياهو.

من جهتها أكدت قناة (كان) أن رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، سيجلس خلال الأيام المقبلة، مع زعيم حزب (أزرق أبيض) بيني غانتس.

وطلب نتنياهو، من السكرتير العسكري الإسرائيلي، إستدعاء رئيس أركان الاحتلال الأسبق بيني غانتس، من أجل مشاورات أمنية.

ولم يتم الإعلان عن أسباب هذا الاستدعاء المُفاجئ، وهل سيتناول الحوار بين الرجلين، الانتخابات المقبلة في إسرائيل.

واكدت وسائل إعلام عبرية، انتهاء اجتماع المجلس الوزارء المصغر الإسرائيلي الذي عقد اليوم الاثنين.

وأفادت القناة 13 العبرية، ان  اجتماع الكابينت انتهي، بعد انعقاد حوالي 4 ساعات، مشيرة الى انه لم يكشف عن تفاصيل.

وكانت  مصادر اعلام عبرية، قد ذكرت أن المجلس الوزاري المُصغر للشؤون السياسية والأمنية “الكابينت” سيعقد اجتماعا طارئا اليوم الاثنين لمناقشة التصعيد على جبهتي الشمال والجنوب.

ووفق المراسل السياسي للقناة 13 العبرية باراك رافيد: “يعقد اجتماع للكابينت صباح اليوم لمناقشة التصعيد في الشمال والجنوب”.

 في سياق متصل، قال المتحدث باسم جيش الاحتلال: “‏‎متابعة للتقارير عن إطلاق صفارات الإنذار في منطقة ‎غلاف غزة ، تم رصد إطلاق ثلاثة قذائف صاروخية من قطاع ‎غزة باتجاه ‎”المستوطنات” حيث اعترضت منظومة‎ القبة الحديدية اثنين منها”.

وخلال الأسابيع الأخيرة، تعرضت 4 قواعد يستخدمها الحشد الشعبي لتفجيرات غامضة، كان آخرها مساء الثلاثاء الماضي، في مقر قرب قاعدة بلد الجوية التي تضم عسكريين أميركيين شمال العاصمة بغداد، في ظل تلميحات من إسرائيل بالوقوف وراء تلك الهجمات, واطلق يوم امس ثلاثة صواريخ من قطاع غزة تجاه مستوطنات القطاع.

Print Friendly, PDF & Email