نتنياهو خلال مؤتمر له: سأعلن فرض “السيادة الإسرائيلية” على غور الأردن إذا منحتموني الثقة في الإنتخابات

القدس/PNN – أعلن بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي مساء يوم الثلاثاء 10 / 9 / 2019، أنه سيقوم ببسط السيادة الإسرائيلية على أجزاء من الضفة الغربية، بعد انتخابات ” الكنيست ” المقررة بتاريخ 17 سبتمبر الجاري.

وقال نتنياهو في مؤتمر صحفي : “سأبسط السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت بعد الانتخابات”، مضيفا : “لن يكون هناك انفصال من أي تجمع سكني إسرائيلي (مستوطنة) في عهدي”.
وأكد أن ترامب سيعرض “صفقة القرن” بعد الانتخابات الإسرائيلية بيوم، مؤكدا على أنه سنفرض السيادة الإسرائيلية على كل المستوطنات والمناطق الاستراتيجية بالاتفاق مع واشنطن.
وأضاف أن ضم غور الأردن “سيكون خطوة أولى إذا فزت بالانتخابات وسأضم مستوطنات أخرى بعد نشر خطة ترامب للسلام صفقة القرن “.
وأوضح أن “صفقة القرن هي فرصة تاريخية لفرض السيادة الإسرائيلية على مستوطنات في الضفة الغربية”.
وتابع نتنياهو : “أريد أن أفرض السيادة الإسرائيلية على عدد كبير من المستوطنات في الضفة الغربية بتعاون مع الإدارة الأمريكية”، مطالبا الجمهور الإسرائيلي بمنحه تفويض كامل للقيام بهذه المهمة.
وأشار إلى أن “الجيش الإسرائيلي ملزم بأن يكون في كل مناطق غور الأردن”، مردفا : “يجب علينا أن نصل لحدود ثابتة لإسرائيل لضمان عدم تحول الضفة الغربية إلى منطقة كقطاع غزة.

Print Friendly, PDF & Email