وزيرة الصحة تدين اقتحام وتخريب الاحتلال لمقر لجان العمل الصحي بالبيرة

رام الله/PNN/ أدنت وزيرة الصحة الفلسطينية د.مي الكيلة اقتحام الاحتلال الإسرائيلي مقر الإدارة العامة لمؤسسة لجان العمل الصحي في مدينة البيرة بعد تحطيم أبوابه ومحتوياته.

وأضافت الوزيرة الكيلة في بيان صحفي، اليوم الجمعة، أن هذا الاقتحام الهمجي لمؤسسة تعنى بالتنمية الصحية والمجتمعية و تقديم خدمات الرعاية الصحية لكافة شرائح المجتمع يعتبر انتهاكاً واضحاً للقوانين الدولية التي دعت إلى حماية مثل هذه المؤسسات والمراكز وتحييدها حتى في أوقات الحروب.

وأشارت الوزيرة الكيلة إلى أن هذا الاقتحام والتخريب استمرار لنهج وعقلية جيش الاحتلال الإسرائيلي الذي أعدم المواطنين داخل المستشفيات، واقتحم ودمر وقصف المراكز الصحية، داعية المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والإنانية للتدخل لحماية شعبنا من الجرائم الإسرائيلية التي ترتكب يومياً بحقه.

وأضافت أن هذه الممارسات الإسرائيلية تشجع كل الأنظمة القمعية وحتى المنظمات الإرهابية لزيادة وتيرة جرائمها وذلك عندما لا يُرى من يدين إسرائيل وجرائمها على المستوى الدولي.

وقالت د. الكيلة إن الاعتداء الإسرائيلي على مؤسسة تعد من إحدى مزودي الخدمات الصحية في فلسطين لن يزيدنا إلا إصراراً وتصميماً على تطوير قطاعنا الصحي بالشراكة مع جميع المؤسسات المعنية، عبر توطين الخدمات الصحية.

Print Friendly, PDF & Email