بالصور:وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام وضد التعذيب في سجون الاحتلال

 بيت لحم/PNN – حسن عبد الجواد – نددت القوى الوطنية، وهيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني، وعشرات الفعاليات النسوية والنقابية، في محافظة بيت لحم، بالإجراءات العنصرية والفاشية وآلة القمع الاحتلالية التي تمارس ضد أسرى شعبنا، في سجون الاحتلال.

جاء ذلك خلال وقفة تضامنية أمام مقر الصليب الأحمر الدولي، في بيت لحم، دعت اليها لجنة التنسيق الفصائلي، وهيئة شؤون الأسرى، ونادي الأسير الفلسطيني، مع الأسرى المضربين عن الطعام، والأسرى الذين يتعرضون للتعذيب في زنازين الاحتلال.

ورفعت خلال الوقفة الأعلام الفلسطينية، وصور الأسرى “احمد غنام، وسامر العربيد، وهبة اللبدي،  وبدران جابر، وطارق قعدان”، ورفعت شعارات تندد بالإجراءات القمعية لإدارة السجون الإسرائيلية، وتطالب بتقديم مرتكبي الجرائم الإسرائيليين ضد أسرى شعبنا للمحكمة الجنائية الدولية.

وقال محافظ بيت لحم كامل حميد، أن قيادة الشعب الفلسطيني لن تنسى أسرى شعبنا وستبقى في خندق واحد إلى جانب أسرانا البواسل في تصديهم لإجراءات المحتل الإسرائيلي ونضالهم العادل حتى تحريرهم من السجون الإسرائيلية وتحقيق أهداف شعبنا في الحرية والاستقلال الوطني، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وندد حميد بسياسة الاعتقال الإداري، وإجراءات الاحتلال القمعية ضد آسرانا، وطالب العالم الحر بالوقوف الى جانبهم ومناصرة قضيتهم العادلة.

ودعا عيسى قراقع في كلمتة باسم القوى الوطنية في محافظة بيت لحم مختلف قطاعات الشعب الفلسطيني الى توسيع الحراك الجماهيري المساند لأسرى شعبنا في سجون وزنازين الاحتلال، مؤكدا ان هذا الاحتلال العنصري ، يهدد السلام والأمن والعدالة في العالم، وان الأسيرة اللبدي والأسير العربيد وغنام والأسرى المضربين عن الطعام يمثلون قوة الإرادة الفلسطينية في مواجهة جبروت الاحتلال، وان وحشية الاحتلال وهمجيته لن تنال من ارادتهم.

وأكد مدير نادي الأسير في بيت لحم عبد الله الزغاري، أن سلاح الإضراب والإرادة، في نهاية المطاف سينتصر على السجان المحتل.

وأشاد منقذ ابو عطوان مدير هيئة شؤون الأسرى في بيت لحم بصمود أسرى الشعب الفلسطيني في إضرابهم من اجل الحرية والكرامة، وفي مواجهة التعذيب. ودعا المنظمات الإنسانية والحقوقية واحرار العالم، الى القيام بواجبهم من اجل نصرة ابناء شعبنا الذين يتعرضون للتنكيل واجراءات المحتل العنصري.

وتحدث ناصر غنام عن شقيقه الأسير أحمد المضرب والذي يخوض إضرابه لانتزاع حريته منذ 95 يوما، داعيا أبناء شعبنا إلى الوقوف الى جانبه وجانب الأسرى المضربين عن الطعام في إضرابهم من اجل الحرية والكرامة.

Print Friendly, PDF & Email