أخبار عاجلة

براك : نعتزم تطبيق ارشادات منع الرشوة في قطاع الشركات المملوكة للدولة وفي قطاع الاعمال التجارية

رام الله/PNN/ أعلن رئيس هيئة مكافحة الفساد معالي المستشار د. احمد براك، عزم الهيئة تطبيق اجراءات جديدة فيما يخص الحد من انتشار الرشوة في قطاع الشركات المملوكة للدولة وفي قطاع الاعمال التجارية الدولية استجابة لتوصيات مؤتمر منظمة التعاون الاقتصادي والتنموي بتطبيق المعايير الدولية في هذا المجال.

وقال المستشار براك في ختام مشاركته على رأس وفد رسمي من هيئة مكافحة الفساد في المؤتمر الدولي ليوم مكافحة الفساد للشركات المملوكة من قبل الدولة الذي نظمته منظمة التعاون الاقتصادي والتنموي (OCDE) في العاصمة الفرنسية باريس،:” ان اهم مخرجات المشاركة في هذا المؤتمر النوعي تمثل في الاتفاق على وضع ارشادات لمنع الرشوة في قطاع الشركات المملوكة للدولة و قطاع الاعمال التجارية الدولية “، موضحا ان هيئة مكافحة الفساد الفلسطينية سوف تتخذ اجراءات جديدة وبحث امكانية تطبيق هذه الارشادات بما يلبي متطلبات المعايير الدولية من جانب ويساهم في تقوية المناعة المؤسساتية في قطاع شركاتنا المملوكة لدولة فلسطين وقطاع الاعمال التجارية من الجانب الاخر.

وتضمن المؤتمر الدولي مناقشة سبل تطوير أدوات مكافحة الفساد و نشر مبادئ وقيم النزاهة في القطاع العام، كما ركز المشاركون في المؤتمر على سلوك الدول في ملكية الشركات في القطاعين الخاص و العام.

وقدمت خلال المؤتمر عدة اوراق العمل ومداخلات حول الترويج للنزاهة و قيم المساءلة القانونية في هذا المجال، اضافة الى مناقشة تحديد مخاطر الفساد في القطاع العام و سبل انفاذ القوانين الخاصة بمكافحة الفساد.

واوصى المشاركون في المؤتمر باعتماد العديد من التوصيات المقدمة من قبل منظمة التعاون الاقتصادي والتنموي (OCDE)، حول افضل الطرق والوسائل لمحاربة آفة الفساد في القطاع العام وخاصة قطاع الشركات المملوكة من قبل الدولة.

وتسعى هيئة مكافحة الفساد لمواصلة جهودها المهنية لتطوير البيئة التشريعية والقانونية الفلسطينية بما يوسع نطاق عمل وقدرة هيئة مكافحة الفساد على محاصرة الفساد ودرء مخاطره خاصة فيما يخص الجريمة الاقتصادية التي لم تخضع لقانون مكافحة الفساد رغم النص الواضح في اتفاقية الامم المتحدة لمكافحة الفساد على اخضاع القطاع الخاص وجريمتي الرشوة والاختلاس والجريمة الاقتصادية الماسة بالاقتصاد الوطني لاختصاص هيئة مكافحة الفساد.

في جانب اخر اجتمع المستشار، أحمد برّاك، مع نظيره الفرنسي، رئيس الوكالة الفرنسية لمكافحة الفساد، تشارلز دوكين، في مقر الوكالة في باريس، برفقة الوفد المشارك.

وتم خلال الاجتماع مناقشة سبل و آليات التعاون المستقبلي بين الطرفين، وسط تأكيد معالي المستشار براك على أهمية هذا الاجتماع الذي يأتي في إطار الجهود المبذولة من قبل هيئة مكافحة الفساد الفلسطينية لتعزيز التعاون الدولي.

ومن الجدير ذكره بان وفد هيئة مكافحة الفساد للمؤتمر برئاسة المستشار الدكتور أحمد برّاك، ضم كل من الأستاذ أسامة السعدي، الأستاذة ولاء عبد الله، و الأستاذ أحمد الاطرش.

Print Friendly, PDF & Email