أردوغان: سنتخذ ما يلزم في سوريا بعد لقائي مع بوتين اليوم

سوريا/PNN-قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان: إنه سيبحث مع الرئيس فلاديمير بوتين اليوم الثلاثاء، مستجدات الأوضاع في سوريا، و”بعد ذلك سنُقدم على الخطوات اللازمة”.

جاء ذلك في كلمة للرئيس التركي في منتدى “تي آر تي وورلد”، الذي تنظمه القناة التركية الرسمية الناطقة بالإنجليزية، يومي 21-22 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، تحت عنوان “أزمة العولمة: الفرص والمخاطر”.

ولفت أردوغان إلى أن المدة المحددة لخروج “الإرهابيين” من المنطقة الآمنة (120 ساعة) بموجب الاتفاق التركي الأمريكي، أوشكت على الانتهاء، مضيفا: “سنبحث مع الرئيس بوتين هذا المسار وبعد ذلك سنقدم الخطوات اللازمة”.

وقال أردوغان: ” على مدار 17 – 18 عاما من حكمنا في تركيا، لم نجلس مع التنظيمات الإرهابية على طاولة واحدة ولن نجلس (…) بإمكان الآخرين الجلوس مع الإرهابيين، هذا الأمر لا يعنينا ولكن في الوقت نفسه يظهر المستوى الذي وصلت إليه السياسة الدولية وقوانين الحرب ومكافحة الإرهاب”.

وأردف : “الذين يقولون بأنهم الأقوى في العالم، كيف سيوضحون إرسالهم 30 ألف شاحنة أسلحة وذخيرة وعتاد لشمال سوريا عن طريق العراق، بأي مفهوم ديمقراطي سيفسرون ذلك؟ أين نجد هذا الفعل في القوانين الديمقراطية، ليخبرونا إنّ كان هذا الفعل موجودا في السياسة الدولية؟ وإنّ كانت قوانين الحرب تنص على ذلك”.

وأضاف: “تركيا ليست لديها مطامع في أراضي أي دولة ولا ترمي للحد من حرية أي شعب أو إلحاق الضرر بمصالحه”، كما نقلت وكالة (الأناضول).

وأردف: “تركيا تختلف بوجودها عن الذين يبيتون النوايا الخبيثة في سوريا والعراق وأفغانستان وليبيا وإفريقيا والبلقان، فنحن هناك للمصير المشترك الذي يجمعنا، وهذا الشيء عصي على فهم من يعتبر قطرة النفط أغلى من قطرة الدماء”.

 

Print Friendly, PDF & Email