ريفر بليت يتأهل لنهائي ليبرتادوريس من معقل بوكا جونيورز

برازيليا/PNN- انتزع ريفر بليت تأهلا صعبا إلى نهائي كوبا ليبرتادوريس للمرة الثانية على التوالي، رغم خسارته (0-1) على يد مضيفه وغريمه بوكا جونيورز على ملعب “لابوموبونيرا”، فجر اليوم، الأربعاء، في إياب الدور نصف النهائي.

واستفاد ريفر بليت من فوزه في مباراة الذهاب التي أقيمت قبل 3 أسابيع بهدفين نظيفين.

وأحرز هدف مباراة اليوم الوحيد الفنزويلي البديل يان هورتادو في الدقيقة 80، لكنه لم يكن كافيا لأصحاب الأرض.

وينتظر ريفر بليت في الدور النهائي، المتأهل من مواجهة نصف النهائي الأخرى بين فلامنجو وجريميو البرازيليين، علما بأن لقاء الذهاب أقيم على ملعب الأخير وانتهى بالتعادل (1-1).

سيطرة زرقاء

سيطر بوكا جونيورز على الكرة في معظم أوقات الشوط الأول، لكنه فشل في فك شفرات مرمى ريفر بليت، ليخرج سلبيا.

أول تهديد حقيقي في المباراة كان من نصيب أصحاب الأرض، حيث نفذ بوكا جونيورز ركلة حرة على حدود المنطقة، ووصلت الكرة أمام أبيلا الذي سدد لكن في الشباك الخارجية.

وجاء الرد من ريفر بليت عبر المهاجم بوري، الذي انطلق وسدد كرة قوية اصطدمت بدفاع بوكا جونيورز وتحولت إلى ركنية عند الدقيقة 18.

وهز بوكا جونيورز الشباك في الدقيقة 21، عن طريق إدواردو سالفيو، لكن حكم المباراة ألغاه للمسة يد إيمانويل ماس لاعب البوكا.

وسدد نيكولاس دي لا كروز لاعب ريفر بليت، كرة من خارج منطقة الجزاء، لكنها مرت بعيدا عن مرمى أندرادا حارس بوكا جونيورز في الدقيقة 36.

واحتسب حكم المباراة ركلة حرة مباشرة لبوكا جونيورز، سددها أليكسيس وتصدى لها الحارس أرماني وحولها إلى ركنية.

ونفذ لاعبو البوكا الركنية، ووصلت الكرة أمام بيريز مدافع ريفر بليت الذي كاد يُسجل بالخطأ في مرماه لولا الحارس أرماني الذي حولها إلى ركنية مرة أخرى في الدقيقة 44.

تألق أرماني

وشهد الشوط الثاني تألقا ملفتا للحارس فرانكو أرماني، الذي زاد عن مرماه في أكثر من مناسبة، ليؤمن تأهل فريقه إلى النهائي.

ومع بداية الشوط، كاد أربيلا يسجل الهدف الأول لبوكا جونيورز، لكنه لم يحسن التصرف بالكرة بعدما انفرد بالحارس، لتضيع الفرصة.

وقرر جوستافو ألفارو مدرب بوكا جونيورز، الدفع بماورو زاراتي ويان هورتادو بدلا من أوجستين ألمندرا ورامون أبيلا، وأخيرًا سباستيان فيلا بدلا من أليستر، أملا في تغيير النتيجة.

على الجانب الآخر، قرر مارسيلو جاياردو مدرب ريفر بليت الدفع بلوكاس براتو بدلا من رافائيل سانتوس، ثم بابلو دياز بدلا من ميلتون كاسكو، وأخيرًا سكوكو بدلا من ماتياس سواريز.

وحصل بوكا جونيورز على ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء، نفذها ماورو زاراتي، لكنه سدد كرة ضعيفة أمسك بها الحارس فرانكو أراماني بسهولة.

ونجح هورتادو في تسجيل الهدف الأول لبوكا جونيورز، حيث استغل غياب الرقابة من دفاع ريفر بليت وسجل في الشباك الخالية.

وحاول أصحاب الأرض تسجيل هدف ثان في الدقائق العشر الأخيرة، وأهدر ليساندرو لوبيز فرصة تسجيل خطيرة، حيث استقبل كرة عرضية من الطرف الأيمن، إثر تنفيذ ركلة حرة غير مباشرة، وسدد بالرأس لكنها مرت بجانب القائم الأيمن.

وواصل أرماني حارس ريفر بليت تألقه، حيث تصدى لكرة رأسية من أزيكردوز مدافع البوكا في الوقت المحتسب بدلا من الضائع، ليقود فريق المليونيرات للنهائي.

المصدر: كووورة.

Print Friendly, PDF & Email