أخبار عاجلة

شاهد PNN فيديو من غزة  : أول فريق كرة قدم للناشئين من مبتوري الأطراف بالقطاع وغالبيتهم من جرحى حروب الاحتلال

غزة /PNN/ تقرير عامر اليحيى – بدعم من اللجنة الدولية للصليب الأحمر انطلق في قطاع غزة أول فريق كرة قدم للناشئين مبتوري الأطراف ويعد الأول بمنطقة الشرق الأوسط .

و يتكون الفريق من خمسة عشر لاعبا معظمهم فقدوا أطرافهم نتيجة الحروب الإسرائلية المتكررة على غزة و يتدربون يوما بالأسبوع بملعب العنان بمدينة دير البلح وسط القطاع.

و أسس الفريق المدرب الايرلندي سيمون بيكر الذي زار قطاع غزة للمرة الأولى في أبريل الماضي حين درب الفرق و الحكام و المدربين على قواعد اللعب الدولية و ساهم في تنظيم الدوري الأول لكرة القدم لذوي البتر صيف ٢٠١٩.

وعبر بيكر عن فرحته بتدريبه للأطفال واستطاع أن يدخل البهجة والسرور عليهم و اندماجهم في المجتمع و اندهاشه من الطاقة الإيجابية والحماسية لدى الأطفال.

من جهتها قالت المتحدثة بإسم للصليب الأحمر سهير زقوت للرياضة اثر كبير في حياة الأشخاص من ذوي الإعاقة نهدف من خلال رعايتها لهذه الأنشطة إلى دمجهم في المجتمع من جديد وأن هدف زيارة بيكر الثانية لغزة هو إنشاء أول فريق كرة قدم من الناشئين أصحاب البتر.

وأضافت أن الهدف من وراء هذا الفريق هو رعاية الأنشطة التي تحقق الدمج المجتمعي للأشخاص من ذوي الاعاقة عبر الرياضة فهذه هي النافذة التي يطلون منها على المجتمع.

وذكرت أن الصليب الأحمر يولي اهتماما خاصا بذوي الاحتياجات الخاصة ويعمل على تأهيلهم جسديا و نفسيا ورياضيا مؤكدة على أن هذه الفئة من أكثر الفئات احتياجًا لخدمات المنظمات الإنسانية الدولية.

وقال محمود احمد وهو مبتور اليد لشبكة فلسطين الإخبارية PNN أنه يلعب في مركز حراسة المرمى ويشعر بالسعادة البالغة أثناء ممارسته لهوايته المفضلة

وحول كيفية حراسته للمرمى وهو بيد واحدة قال لا أشعر اني بيد واحدة فانا ألعب و أصد الكور التي تصلني بقدر المستطاع مبينا أن بتر يده زاده إصرارا و عزيمة على لعب كرة القدم وخاصة في حراسة المرمى مؤكدا أن الإعاقة في العقل وليست في الجسد.

وأعرب عن امله بأن يتم تشكيل منتخب لفلسطين لمبتوري الأطراف و يكون أحد لاعبيه ويمثل المنتخب في المحافل الدولية ويرفع علم بلاده
وعن أمنيته قال أتمنى الاحتراف خارج فلسطين وأن يلعب في أحد الفرق الكبيرة بالعالم .

وقالت عائشة العبادلة لشبكة فلسطين الإخبارية PNN أنها تأتي كل يوم تمرين وتشارك باللعب موضحة ان لعبة كرة القدم اعادت لها الحياة والروح بعد ان كانت تجلس بالبيت دون أي عمل او نشاط لكن انضمامها للفريق جعلها تغير من حياتها كثيرا  واعربت عن املها بالانضمام لمنتخب فلسطين لمبتوري الأطراف

بدوره قال اللاعب إبراهيم خطاب لشبكة فلسطين الإخبارية والذي أصيب خلال الحرب الإسرائلية على قطاع غزة صيف 2014 وبترت قدمه بعد قصف منزله أنه سعيد جدا بالانضمام لفريق كرة القدم مبتوري الأطراف

وأضاف خطاب أنه كان يمارس اللعبة قبل إصابته و بتر قدمه وبعد الإصابة حزن جدا بأن سوف يمتنع عن ممارسة هوايته ولعبته المفضلة لكن انضمامه للفريق من جديد أعاد له الأمل والحياة

واكد خطاب أنه استطاع التغلب على إصابته و المعاناة التي عاني منها بعزيمته و إصراره معربا عن امله بأن يشارك في بطولات دولية والاحتراف في أحد الفرق الكبيرة

من جهتها قال علاء الجد أنه يحب كرة القدم و سعيد جدا بالانضمام للفريق ويقضي وقت جميل باللعب مضيفا أنه يحب الفوز دائما والحصول على البطولات.

Print Friendly, PDF & Email