واشنطن بوست: الإعصار “ميديكين” الذي يقترب من مصر “نادر”

واشنطن/PNN- نشرت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية تقريرا تناول معلومات عن الإعصار “ميديكين” الذي يقترب من السواحل المصرية.

ووصفت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية “ناسا” الإعصار المداري بـ”النادر” الذي يضرب الجزء الشرقي للبحر الأبيض المتوسط.

وبحسب ما نقلت الصحيفة الأميركية عن “ناسا”، فإنه من المتوقع أن يضرب الإعصار مصر وفلسطين والأردن.

ويمتد الإعصار على مسافة 300 ميل عبر أقصى البحر الأبيض المتوسط، وقد التقطت صور للإعصار، بينما كان متوقفا على بعد 100 ميل تقريبا جنوب غربي قبرص، اعتبارا من وقت متأخر بعد ظهر الخميس بالتوقيت الشرقي على القمر الصناعي.

ونقلت “بوابة الأهرام” عن “واشنطن بوست”، أن الإعصار يصاحبه عاصفة مدارية وأمطار غزيرة ورعدية تصل إلى حد الفيضانات في المناطق الساحلية، حسبما ذكر مكتب الأرصاد الجوية في بريطانيا.

كذلك يتمتع الإعصار بالسمات الاستوائية وغير الاستوائية للأعاصير، علما أن غرابته تكمن في أن حوض البحر الأبيض المتوسط صغير مقارنة بمعظم أحواض المحيطات التي تشهد مثل هذه الأعاصير المدارية.

وتوقع نظام “جي إف إس” الأميركي أو نظام “توقع أحوال الجو العالمي”، أن تتراوح سرعة رياح الإعصار ما بين 40-50 ميل في الساعة.

وكان مجلس الوزراء المصري طالب المواطنين بالبقاء في منازلهم قدر الإمكان، وذلك بعد رصد سحب منخفضة ومتوسطة.

وقال بيان صادر عن رئاسة مجلس الوزراء، إنه “يناشد المواطنين بالتزام المنازل الجمعة، إلا في حالات الضرورة القصوى، وذلك بالنسبة لأهالي محافظات السواحل الشمالية والدلتا ومدن القناة وشمال ووسط سيناء، وذلك حرصا على سلامتهم ومنعا للتكدسات المرورية، ولإتاحة الفرصة لإزالة المياه المتراكمة جراء سقوط الأمطار الغزيرة المتوقعة الجمعة”.

وتابع البيان: “تقارير هيئة الأرصاد أكدت استمرار حالة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية حتى السبت، على أن تكون ذروتها الجمعة، حيث من المتوقع أن يستمر تكون وتزايد السحب المنخفضة والمتوسطة التي يصاحبها سقوط الأمطار، لتكون غزيرة ورعدية أحيانا على السواحل الشمالية ومناطق من الدلتا ومدن القناة، وتصل حد السيول على مناطق من شمال ووسط سيناء، بينما تكون الأمطار متوسطة الشدة على القاهرة ومناطق من شمال الصعيد وجنوبا على مدينتي حلايب وشلاتين”.

وأصدرت وزارة السياحة المصرية، توجيها لشركات ووكالات السفر والسياحة، بإيقاف كل الأنشطة السياحية في جميع المحافظات، بسبب اضطراب الطقس.

وتضمن التوجيه أيضا إيقاف جميع الأنشطة البحرية ومراكز الغوص، يومي الجمعة والسبت، وذلك في المدن المطلة على البحر المتوسط والبحر الأحمر والدلتا ومدن القناة وشمال ووسط سيناء، نظرا لعدم استقرار الأحوال الجوية.

ونظرا للأحوال الجوية السيئة التي تشهدها مصر، أعلنت هيئة ميناء الإسكندرية، غلق ميناءي الإسكندرية والدخيلة يوم الجمعة.

وعزا المتحدث باسم هيئة ميناء الإسكندرية، رضا الغندور، القرار إلى “ارتفاع الأمواج وسرعة الرياح إلى معدلات لا تسمح بحركة اللنشات (القوارب)، وصعود ونزول المرشد من وعلى السفينة بشكل آمن”، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

المصدر: سكاي نيوز عربية.

Print Friendly, PDF & Email