أخبار عاجلة

حيل تجعلك متصالحة مع نفسك

عد القلق هو استجابة فسيولوجية عندما ينتج جسمك الكثير من الأدرينالين في حين أن القلق قد يكون مبالغاً، ومع ذلك يقول الخبراء إن ممارسة التفاؤل يمكن أن يساعد في تقليل القلق ويساعد على التصالح مع النفس، لأن التفاؤل يجعلنا ندرك الأشياء السيئة في الحياة ولكن مع عدم التركيز عليها.

وبحسب الدكتورة أميرة حبراير الخبيرة النفسية، إليك 5 طرق لجلب التفاؤل إلى حياتك والمساعدة في تقليل مشاعر القلق:

1. غيري طريقة تفكيرك

يجب ممارسة طرق جديدة للتفكير ومحاولة النظر إلى الأمور بشكل أكثر واقعية ومحاولة إيجاد طرق جديدة بعيدة عن الضغط لحل مشاكلك، خاصة أن الأشخاص الذين يعانون من القلق المزمن يميلون إلى التفكير الكارثي ويجدون صعوبة في الاسترخاء، فتجدينهم كثيري الحركة ويعانون من عدم الثقة.

2. مواجهة مخاوفك

يجب فهم مخاوفك ومحاولة حل مشاكلك بهدوء، ويساعدك ذلك على إيجاد حلول سريعة ويجب أن تضعي نفسك مع المتفائلين، حيث يمكنك تذكر قصصهم وأحداثهم ومحاولتهم لتخطي الصعب فهي تعطيك دفعه قوية.

3. أحيطي نفسك بالأشخاص الإيجابيين

إن الحفاظ على الناس بالقرب منك والذين يجعلونك تشعرين بالهدوء والأمان يمكن أن يحدث تغييراً إيجابياً لذلك إذا كنت تشعرين بالقلق، فإن قضاء بعض الوقت مع هؤلاء الأشخاص يمكن أن يجعلك تشعرين بتحسن».

4. نية إيجابية كل يوم

«عندما تستيقظين فكري في الأشياء الأكثر إيجابية بعيداً عن الأعباء الملقاة على كتفيك، فمثلاً بدلاً من التفكير أن تقودي أطفالك إلى المدرسة «حاولي أن تحولي أفكارك إلى أشياء أكثر إيجابية، مثل لدي أطفال يتمتعون بصحة جيدة بما يكفي للذهاب إلى المدرسة».

5. ابتسمي دائماً

يعتقد البعض أن الفرح في بعض الأحيان هو مصدر الابتسامة – ولكن في بعض الأحيان تكون الابتسامة هي مصدر الفرح أي العكس هو الصحيح. إذا ابتسمت، يمكنك أحياناً خداع جسدك بالشعور بالسعادة.

المصدر: سيدتي نت.

Print Friendly, PDF & Email