روحاني: ايران تتخلى عن التزامات بالاتفاق النووي وتستأنف تخصيب اليورانيوم

طهران/PNN- أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الثلاثاء، أن بلاده تتخلى عن التزامات جديدة في الاتفاق النووي الذي أبرمته مع الدول الست الكبرى عام 2015.

وأفاد روحاني أن إيران ستستأنف تخصيب اليورانيوم، في محطة “فوردو” على مسافة حوالي 180 كلم إلى جنوب طهران، بعدما جمدتها بموجب الاتفاق، على أن تبدأ الخطوة الرابعة بضخ الغاز في أجهزة طرد مركزي بالمحط، غدا الأربعاء.

وقال الرئيس الإيراني في خطاب له خلال مراسم افتتاح مصنع “الحرية” “سنبدأ منذ الأربعاء بتنفيذ الخطوة الرابعة في محطة فوردو النووية، وستكون بضخ الغاز في أجهزة الطرد المركزي في المحطة”.

وأضاف روحاني إن “هذه الخطوة قابلة للعودة في حال عاد الطرف المقابل إلى تنفيذ تعهداته بموجب الاتفاق النووي، وسنعود إلى تطبيق الاتفاق النووي بالكامل في حال تمكنا من بيع النفط ونفذ الطرف المقابل تعهداته”.

وأكد الرئيس الإيراني أنه سيبلغ، اليوم الثلاثاء، منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بضخ الغاز في أكثر من ألف جهاز طرد مركزي في محطة فوردو، مبينا أن هذا النشاط الإيراني الجديد في محطة فوردو سيكون تحت إشراف مفتشي الوكالة الدولية”، مشددا على أن لبلاده كامل الحق في إنتاج أي نوع من أجهزة الطرد المركزي.

ولفت الرئيس الإيراني إلى أن المفاوضات مع الدول الأوروبية مستمرة، مؤكدا أن بلاده ستمنح الطرف المقابل مهلة جديدة من شهرين.

Print Friendly, PDF & Email