أخبار عاجلة

فتح تجمع على ترشيح الرئيس للانتخابات الرئاسية

رام الله /PNN- أكد أمناء سر حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” في اجتماعهم الطارئ الذي عقد، اليوم السبت، أن الرئيس محمود عباس هو المرشح الوحيد للحركة لخوض الانتخابات المقبلة.

وشدد أمناء السر في اجتماعهم، على أن الرئيس محمود عباس هو مرشح الحركة الوحيد للانتخابات الرئاسية، لما له من حضور ومكانة يتمتع بها على المستوى الداخلي والخارجي، من خلال فكره ومنهجه الواقعي، وصلابة مواقفه وصموده أمام كل التحديات التي تواجهنا.

وثمنوا موقف الرئيس الذي دعا لإجراء الانتخابت في كل من القدس بداية والضفة وغزة، وأن لا انتخابات دون القدس، عاصمة دولة فلسطين الأبدية.

وتوجه أمناء سر أقاليم الضفة بتحية عز وإكبار لجماهير شعبنا، على امتداد الوطن الذين يلبون نداء الشهداء نداء ياسر عرفات في ذكرى رحيله، وتحديدا في غزة هاشم والأطر التنظيمية فيها، على مواقفهم الثابتة والتزامهم المبدئي الأصيل بالدفاع عن الحركة الوطنية والمشروع الوطني الفلسطيني، في ظل الأوضاع والضغوطات والاستهداف الممنهج الذي عانوا منه عبر سنوات طوال، واستجابتهم الفورية للدعوة لعقد الانتخابات البرلمانية والرئاسية على التوالي وجهززيتهم لخوضها.

وجدد أمناء السر استعدادهم وجهوزيتهم الكاملة لخوض الانتخابات المزمع عقدها للبرلمان، والرئاسة بالتوالي، وذلك بعد عقدهم لعدة اجتماعات مع كل من القواعد التنظيمية على مستوى المناطق، والمكاتب الحركية والفرعية، ولجان الشبيبة الفتحاوية، والنقابات والاتحادات بممثليها من أبناء الحركة، وتأكيدهم الجهوزية الكاملة لتهيئة كل الظروف الملائمة لانجاح العملية الديمقراطية لهذه الانتخابات، واستعدادهم الكامل لتسهيل ومساندة لجنة الانتخابات المركزية لاتمام تحضيراتها لاستقبال وانجاز هذا العرس الديمقراطي الذي طال انتظاره.

Print Friendly, PDF & Email