الشلالدة يطالب استراليا والمجتمع الدولي بالتدخل لإلزام اسرائيل بتنفيذ ترتيبات إجراء الانتخابات بالقدس الشرقية

رام الله/PNN- طالب وزير العدل د. محمد الشلالدة، من استراليا والمجتمع الدولي التدخل لإلزام الحكومة الاسرائيلية بتنفيذ ترتيبات إجراء الانتخابات العامة في فلسطين (القدس الشرقية والضفة الغربية وقطاع غزة).

جاء ذلك خلال لقائه رئيس مكتب الممثلية الاسترالية لدى دولة فلسطين مارك بيلي، اليوم في مكتبه، لمناقشة تطورات قطاع العدالة في فلسطين، بحضور وكيل وزارة العدل محمد أبو سندس، والوكيل المساعد للشؤون القانونية وفاء حمايل، ورئيس وحدة العلاقات العامة والدولية يوسف عبد الصمد، ورئيس وحدة حقوق الانسان مجدي حردان.

وأكد د. الشلالدة على رفض وإدانة أي قرار أو تصريح مـن أي دولـة يخرق المكانة القانونية للأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها مدينة القدس، خاصة تصريح وقرار الولايات المتحدة الأمريكية الاعتـراف بالقـدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها، وبإدعائها أن المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية غير مخالفة للقانون الدولي، معتبرا أن التصريح يشكل خرقاً خطيراً للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة، وأن لا أثر قانوني لهذا التصريح، الذي شـكل سابقة خطيرة تـشجع علـى انتهـاك القـانون الـدولي وتقوض جهود تحقيق السلام، وتعمق التوتر والعنف وعدم الاستقرار في المنطقة.

وشدد د. الشلالدة، على اهتمام القيادة الفلسطينية والحكومة بتعزيز وتطوير قطاع العدالة، بناء على تكريس مبدأ الفصل ما بين السلطات، لحماية الحريات العامة وترسيخ سيادة القانون، مشيرا لأهمية تشكيل المجلس التنسيقي الأعلى لقطاع العدالة، الذي يهدف لتعزيز التعاون والتكامل ما بين مكونات قطاع العدالة وفقا للقانون الأساسي والمعايير الدولية، ومرجعية لتحقيق العدالة وسيادة القانون.

وأكد على التزام دولة فلسطين بالاتفاقيات الدولية التي انضمت اليها، وفي اطار ذلك تم تشكيل لجنة مواءمة التشريعات، التي تعمل على متابعة مدى انسجام التشريعات الوطنية مع الاتفاقيات الدولية، والتي تعتبر التزاما على عاتق الدولة التي انضمت للمعاهدات، واللجنة حاليا بصدد الشروع بالعمل على قانون العقوبات الساري في فلسطين، مشيرا الى أهمية نشر الاتفاقيات والمعاهدات الدولية في الجريدة الرسمية.

وأعرب وزير العدل عن تطلعه للاستفادة من التجربة القانونية والقضائية الاسترالية، معبرا عن آمله من تطوير الدعم الاسترالي لدولة فلسطين في كافة المحافل الدولية وفقا لقرارات الشرعية الدولية.

بدوره، أكد بيلي على اهتمام مكتب الممثلية الاسترالية في تعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين، وفي دعم قطاع العدالة في فلسطين، مشيرا الى أهمية الفصل بين السلطات في فلسطين لتحقيق سيادة القانون.

وعبّر ممثل استراليا، عن تقديره للخطوات التي تقوم بها فلسطين، والتزامها بالمعاهدات والاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها.

Print Friendly, PDF & Email