الجاليات الفلسطينية بأوروبا تستنكر اعتبار واشنطن المستوطنات الإسرائيلية بالشرعية

برلين/PNN-عبر الاتحاد العام للجاليات الفلسطينية في أوروبا واتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية ألمستقل في الشتات – اتحاد الصمود والمقاومة عن استنكارهما الشديد لتصريحات وزير خارجية الولايات الصهيو أمريكية باعتبار المغتصبات الاسرائيلية في الأراضي الفلسطينية غير مخالفة للقانون الدولي.

وأكد الاتحادين في بيانهما المشترك أن هذا الاعتراف إنما هو بمثابة إعطاء الضوء الأخضر للاحتلال الاسرائيلي للاستمرار في سياسة سرقة الأراضي الفلسطينية وفرض الهيمنة على باقي الأراضي المحتلة وتقويض فرص حل الدولتين.

كما ناشد الاتحادين أبناء شعبنا في الوطن والمنافي للخروج والتعبير عن موقفهم الرافض لهذا الاعلان وحشد أكبرتأييد شعبي عربي ودولي ضده.

وطالب الاتحادين، المجتمع الدولي للوقوف ضد هذا القرار من خلال التأكيد على عدم شرعية الاستيطان الاسرائيلي واتخاذ الإجراءات ضده بصفته منافيا للقوانين والأعراف الدولية.

    وفي ختام البيان نوكد مطالبتنا للكل الفلسطيني في الوطن والشتات للوقوف جميعا ويدا واحدة خلف موقف منظمة التحرير الفلسطينية الرافض لصفقة القرن وكل القرارات المنحازة إلى الكيان الصهيوني, واستعادة الوحدة الوطنية باعتبارها الطريق الوحيد للوصول الى الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وتحقيق حلم الحرية والعودة.

 

 

 

Print Friendly, PDF & Email