أخبار عاجلة

باسوس : قصر المؤتمرات يطلق مسابقة الجائزة المعمارية للعام 2020

بيت لحم/PNN/ على هامش مؤتمر نقابة المهندسين الدولي الثاني اعلن قال المهندس جورج باسوس مدير عام شركة قصر المؤتمرات اليوم قصر المؤتمرات في برك سليمان في مدينة الثقافات والحضارات ارطاس اطلاق شركة برك سليمان وقصر المؤتمرات عن اطلاق الجائزة المعمارية للعام 2020.

وقال باسوس ان قصر المؤتمرات المكان الذي ينعقد فيه المؤتمر اليوم كان من أبرز الشركات الراعية إلى جانب أنه شكل نقطة استمرار للعمل المعماري الهندسي الذي بدا في برك سليمان منذ مئات بل الاف السنين ويستمر في التطور والابداع وما انعقاد المؤتمر فيه إلى نقطة تأكيد على التجذر الفلسطيني في هذه الارض.

واضاف باسوس ان اعلان الجائزة يهدف الى التأكيد على دعم القصر للإبداعات الهندسية اعلن باسوس عن اطلاق شركة برك سليمان وقصر المؤتمرات عن اطلاق الجائزة المعمارية للعام 2020 لتشجيع طلبة الهندسة في الجامعات على تنمية مهاراتهم وابداعاتهم.

واوضح باسوس ان قصر المؤتمرات يحتضن اليوم 1500 مهندس من الدول العربية ومن فلسطين ومختلف دول العالم الذين يشاركون في المؤتمر لمناقشة قضايا هندسية هامة مشيرا الى انه الى جانب هذه الورشات والمحاضرات سيتم اطلاق مسابقة التصميم الهندسي لمدينة الثقافات والحضارات بالتعاون بين قصر المؤتمرات ونقابة المهندسين ومع جامعات الوطن من خلال دوائر وكليات الهندسة المعمارية فيها والتي سقوم بالتنسيق والاشراف معنا من اجل انجاح المسابقة التي سيتم الاعلان عن الفائزين فيها عام 2020.

واشار الى ان الاعلان عن الفائزين بهذه المسابقة سيكون ضمن فعاليات واحتفالات بيت لحم بكونها عاصمة الثقافة العربية معربا عن امله بمشاركة واشراف مهندسين عالميين وفلسطينين من مختل فانحاء العالم فيها من حيث المشاركة والاشراف خصوصا اولئك الذين أثروا في مجال الهندسة العمرانية.

وحول عملهم وتجهيزهم للمؤتمر اكد باسوس ان القصر يقوم باحتضان سلسلة من المؤتمرات الدولية وهذا الهدف الذي اقيم من اجله مشددا على ان ارض الحضارات هي ارض العمران وارض الابداع في الهندسة المائية والعمرانية التي تحتضنها برك سليمان منذ آلاف السنين و اليوم هذا الابداع يحتضن ايضا المؤتمرات الحديثة والمستقبل الفلسطيني في التطوير العمراني.

واكد باسوس ان القصر جزء مهم من الرعاية الرسمية رسمية لهذا الحدث كما انه نفذ بسلسلة من الخطوات والتجهيزات اللوجستية والادارية والتنفيذية والتي نطمح بها إلى ان نرتقي للمستوى الدولي في عالم المؤتمرات ، لتكون سياحة المؤتمرات قد أثرت ايجابا على مدينة بيت لحم من حيث حجز الفنادق واستخدام كافة اطر المواصلات وزيارة المشاركين للمطاعم مما يعتبر تشجيعا اقتصاديا للمنطقة وخاصة في مدينة بيت لحم .

Print Friendly, PDF & Email