بيرتس: أي خطوة اقتصادية تجاه غزة يجب ان تكون مشروطة بنزع سلاحها

بيت لحم/PNN- دعا رئيس حزب العمل الإسرائيلي عمير بيرتس حكومة تسيير الاعمال الإسرائيلي التير يترأسها بنيامين نتنياهو ضرورة اشتراط أي خطوة اقتصادية تقدم لقطاع غزة، بنزع الصواريخ، والافراج عن الأسرى الإسرائيليين في قطاع غزة.

وقال بيرتس في تصريحات صحفية “مطلوب قبل التقدم نحو أي خطوة اقتصادية تجاه قطاع غزة أن تكون هذه الخطوات مشروطة بالإفراج عن جنود الجيش الإسرائيلي الأسرى، المحتجزين لدى حماس في غزة، ونزع سلاح الفصائل المسلحة”.

وكان رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو أعلن لن تكون هناك هدنة طويلة المدى، في قطاع غزة، اذا ما استمر إطلاق الصواريخ من القطاع، قائلاً “هذه سياستنا التي سنعمل بها”.

تأتي تصريحات بيرتس في ظل حديث الاعلام العبري عن إمكانية التوصل لتخفيف الحصار عن قطاع غزة، في مقابل ان تكف فصائل غزة عن اطلاق الصواريخ.

Print Friendly, PDF & Email