انتحر بعد يومين من نجاح عملية جراحية.. فما السبب؟

بعد يومين فقط من نجاح عملية جراحية، انتحر عامل شنقاً في جنش مروحة بسقف منزله بمنطقة أرض نوبار لمروره بضائقة مالية؛ لعدم قدرته على تدبير نفقات عملية جراحية أجراها مؤخرًا بعد أن استدان تكاليفها من أحد الأشخاص، ونُقلت الجثة إلي مستشفى ناصر العام وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق والتي أمرت بندب الطب الشرعي لمناظرة الجثة، وبيان سبب الوفاة وبسؤال زوجته والتصريح بالدفن عقب ذلك وطلب تحريات المباحث.

تلقى العميد صموئيل عطا الله مأمور قسم أول شبرا الخيمة بلاغاً من ربة منزل باكتشافها انتحار زوجها في جنش مروحة السقف عقب عودتها من شراء بعض احتياجات المنزل، اهتم اللواء جمال الرشيدي مدير أمن القليوبية وانتقل العقيد نبيل بكر نائب المأمور والمقدم أحمد عصر رئيس مباحث القسم، حيث تبين وجود جثة المنتحر ويدعى «مجدي.ع» 56 سنة، عامل خدمات في شركة الكهرباء، معلقة في سقف حجرة النوم.

وبسؤال زوجته أقرت بأن زوجها كان يعاني حالة نفسية سيئة بسبب تراكم الديون عليه، مشيرة إلى أنه خرج من المستشفى منذ يومين عقب إجراء عملية جراحية استدان ثمنها من أحد الأشخاص، وعندما خرج ذهب برفقتها لعدد من أقاربهم لطلب مساعدة مالية لجمع مبلغ الجراحة لرده لصاحبه؛ إلا أنه لم يستطع جمع المبلغ بالإضافة لتراكم ديون سابقة خاصة بقروض حصل عليها، ولم يستطع الوفاء بالسداد؛ مما أصابه بحالة نفسية سيئة.

وعقب عودتهم من الخارج ذهبت لقضاء بعض احتياجات المنزل؛ حيث غافلها المنتحر، وقام بشنق نفسه في جنش مروحة غرفة النوم باستخدام حبل غسيل.

Print Friendly, PDF & Email