الرئيسية / بيئة نظيفة / الأمير وليام يدشّن جائزة لمعالجة أهم التحديات البيئية في العالم

الأمير وليام يدشّن جائزة لمعالجة أهم التحديات البيئية في العالم

لندن/PNN- دشّن الأمير البريطاني وليام يوم الثلثاء جائزة بملايين الجنيهات الاسترلينية للتشجيع على إيجاد حلول لأكبر التحديات التي تواجه البيئة في العالم، وقال إن كوكب الأرض يمر الآن بنقطة تحول.

وذكر الوصف الترويجي لجائزة (إيرث شوت) أنها “أرقى جائزة بيئية في التاريخ” وستُمنح لخمسة فائزين سنوياً على مدى العقد المقبل بهدف إنتاج ما لا يقل عن 50 حلاً لأهم التحديات في العالم.

وقال وليام (37 عاماً) في بيان “كوكب الأرض يمر بنقطة تحول ونواجه خياراً قاسياً: إما أن نواصل السير على نفس المنوال ونسبب ضرراً لا يمكن إصلاحه لكوكبنا أو نتذكر قوتنا الفريدة كبشر وقدرتنا المستمرة على القيادة والإبداع وحل المشكلات”.

وتابع “تذكروا الحضارات الملهمة التي بنيناها والتكنولوجيا المنقذة للأرواح التي ابتكرناها ووصول الإنسان إلى القمر. يمكن للإنسان تحقيق أشياء عظيمة. الأعوام العشرة المقبلة تمثل لنا أحد أعظم الاختبارات التي نخوضها، إنها عقد العمل من أجل إصلاح الأرض”.

وتهدف مبادرة إيرث شوت، التي أطلقت بعد مشاورات مع أكثر من 60 منظمة وخبيراً على مدى أكثر من عام، إلى ابتكار تكنولوجيا وسياسات وحلول جديدة لقضايا المناخ والطاقة والطبيعة والتنوع الحيوي والمحيطات وتلوث الهواء والمياه النقية.

ولم يذكر قصر كينزنغتون أي أرقام تفصيلية بشأن قيمة الجوائز أو كيفية تمويلها، وقال إن المشروع يدعمه تحالف عالمي من فاعلي الخير والمنظمات.

وسيتم إطلاق المشروع رسمياً في عام 2020 على أن تُعلن التحديات خلال فعاليات في أنحاء العالم وتُنظم مراسم منح الجوائز في مدن مختلفة بين عامي 2021 و2030.