الرئيسية / الصحة / فوائد مذهلة للتمر الهندي والعرق سوس

فوائد مذهلة للتمر الهندي والعرق سوس

قد يعاني كثير من الناس لفترات مؤقتة من مشاكل فى المعدة، ولا يعلم غالبية هؤلاء أنه يمكنهم بسهولة التعامل مع تلك المشاكل المؤقتة فقط بالحرص على تناول التمر الهندى والعرق سوس يوميا.

ووفقا لموقع بوابة “الأهرام”، تقول الدكتورة أميرة نزيه القصاص، إخصائية التغذية العلاجية وعضو الجمعية الأوروبية للتغذية، إن أكثر مشاكل المعدة قد تكون نتيجة التهابات المعدة، والتى يتعرض لها الشخص بسبب جرثومة المعدة، أو نتيجة الإفراط في تناول المسكنات، أو الشعور بالقلق الدائم، مشيرة إلى أن الكثيرين ممن يعانون من التهابات المعدة لا يعلمون أهمية التمر هندى والعرق سوس فى التخفيف والحد من مشاكلهم الصحية.

وأضافت أن التمر هندى يحتوى على مضادات الأكسدة، ويعتبر بمثابة أحد أقوى مضادات الالتهابات الطبيعية، كما أنه يعمل كمضاد للبكتيريا، ما يجعله مفيدا جدا فى حالات الإصابة بجرثومة المعدة، محذرة مرضى السكر من تناوله بكثرة لاحتوائه على السكر.

وتابعت، أما العرق سوس، فهو يساعد علي التئام جدار المعدة، كما يحد بشكل كبير جدا من جرثومة المعدة، ويمنع نموها داخل الجهاز الهضمي، هذا بخلاف فوائده العظيمة على الجلد والأسنان، إضافة إلى أنه يعتبر من أهم أسلحة مواجهة التوتر، محذرة مرضي ارتفاع ضغط الدم و مرضى الكلى والحوامل والمرضعات والأطفال دون عمر 10 سنوات من تناوله، حيث إن تناول الكثير منه يؤدى إلى انخفاض نسبة البوتاسيوم بالدم، وهذا قد يضعف العضلات ويؤدى إلى عدم انتظام ضربات القلب.

ونصحت إخصائية التغذية العلاجية مرضى التهابات المعدة بتناول وجبات خفيفة بشكل منتظم، وعدم تناول المقليات والأطعمة التى تزيد من حرقة المعدة مثل المسبكات، وعدم التدخين، وعدم تناول المشروبات الغنية بالكافيين مثل القهوة، وعدم تناول العصائر الحامضية مثل عصير البرتقال والليمون، والامتناع عن تناول مشروبات الصودا، وعدم تناول اللحوم المصنعة والحارة، وعدم تناول السكريات أو التقليل منها قدر الإمكان، مع مراعاة تناول الزبادى وزيت الزيتون.

وأشارت الدكتورة أميرة إلى أن استمرار مشاكل المعدة مع تطبيق تلك المحاذير، وتناول التمر الهندى والعرق سوس، يتطلب بالضرورة زيارة الطبيب المختص، حيث قد تحتاج الحالة إلى أدوية وعلاجات فى كثير من الحالات، محذرة مرضى التهابات المعدة من الاقتصار على تلك المشروبات والنصائح، وخاصة مع استمرار مشاكلهم الصحية.