الرئيسية / سياسة / العالول :لا يمكن الاستمرار بالصمت على شراكة ادارة ترامب ونتنياهو على حساب الحقوق الفلسطينية

العالول :لا يمكن الاستمرار بالصمت على شراكة ادارة ترامب ونتنياهو على حساب الحقوق الفلسطينية

رام الله /PNN/قال نائب رئيس حركة فتح محمود العالول ان اللجنة المركزية لفتح اكدت خلال اجتماعها امس على انه لا يمكن السماح باستمرار الواقع الحالي الذي يشهد هجمة اسرائيلية شرسة سواء ما يتعلق بالبناء الاستيطاني المتواصل او الانتهاكات التي ترتكب ضد ابناء شعبنا وبناء على ذلك سيتم اتخاذ اجراءات بهذا الاتجاه.

وردا على إعلان وزير جيش الاحتلال بينيت، ضم مناطق “ج” في الضفة لإسرائيل، وتصريحات المستوطن الاميركي ديفيد فريدمان حول الاستيطان في الضفة قال العالول ان اللجنة المركزية اكدت ان هذا يمثل شراكة بين الادارة الامركية وحكومة الاحتلال في التامر على الحق الفلسطيني ويشكل خطوة باتجاه تعميق الاحتلال بشكل اكبر.

وفيما يتعلق باجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية اشار العالول في حديث لاذاعة صوت فلسطين الرسمية، صباح اليوم الخميس، الى ان مركزية فتح اكدت على اصرار الحركة على اجرائها وازالة كافة العقبات امام اتمامها في القدس لان المطلوب ان ينتخب المواطن المقدسي في قلب القدس كما شددت على انه لا يمكن اصدار مرسوم رئاسي لتحديد موعد اجراء العملية الديمقراطية قبل اخذ ضمانات بعدم عرقلة اجرائها بالقدس والا تصبح جزءا من صفقة العصر.

واشار الى انه سيتم عقد اجتماع خلال الثلاثة ايام القادمة مع كل القناصل الاوربيين في فلسطين من اجل بحث كيفية ازالة كافة العقبات امام اجراء العملية الانتخابية في القدس.

وقال نائب رئيس حركة فتح ان اجتماع المركزية توقف عند احياء ابناء شعبنا لانطلاقة الثورة الفلسطينة وحركة فتح والتفاعل الجماهيري الكبير مع هذه الذكرى ، الامر الذي يؤكد التفافا شعبيا واسعا حول القيادة وضرورة استثمار هذا الحراك.