الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / موجة برد تودي بحياة 17 أفغانيا على الأقل

موجة برد تودي بحياة 17 أفغانيا على الأقل

ادت موجة من البرد في أفغانستان إلى وفاة 17 شخصا على الأقل في حين استمر هطول الثلوج والأمطار على أجزاء من البلاد.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مسؤولين حكوميين في أفغانستان أن موجة من الطقس شديد البرودة قتلت 17 شخصا على الأقل أمس السبت في حين استمر هطول الثلوج والأمطار على أجزاء من البلاد.

وكانت تؤدي موجات البرد الشديد في شتاء أفغانستان إلى توقف مختلف الفصائل المتحاربة في البلاد على مر التاريخ عن القتال، لكن هذا العام بدا الطقس شديد البرودة بشكل خاص، وفقا لإدارة الأرصاد الجوية في البلاد.

وأفاد المسؤولون إن عدد القتلى قد يرتفع في حين ما زالت هيئة إدارة الكوارث الطبيعية تجمع العدد النهائي.

وقال تميم عظيمي المتحدث باسم فريق الهيئة “لم نكن نتوقع أن تجتاح مثل هذه الموجة الباردة البلاد”.

وأضاف “تلقينا تقارير بأن هطول الثلوج الكثيفة تسبب في وفيات لكن حتى هذه اللحظة ليس لدينا معلومات دقيقة عن العدد”.

وبوفيات السبت يصل عدد قتلى موجات البرد هذا الشتاء 24 شخصا على الأقل إذ بلغت درجات الحرارة في بعض أجزاء البلاد 12 درجة مئوية تحت الصفر