الرئيسية / سياسة / الرئيس الموريتاني: القضية الفلسطينية والقدس في قلب ووجدان كل موريتاني

الرئيس الموريتاني: القضية الفلسطينية والقدس في قلب ووجدان كل موريتاني

نواكشوط/PNN – قال رئيس الجمهورية الموريتانية محمد ولد الشيخ الغزواني، إن القضية الفلسطينية والقدس في قلب ووجدان كل موريتاني.

وأكد الرئيس الغزواني، الموقف الثابت لموريتانيا والداعم للقضية الفلسطينية ولحق الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية.

وأضاف الرئيس الغزواني، لدى لقائه بقصر الرئاسة في العاصمة نواكشوط، قاضي قضاة فلسطين محمود الهباش، ان هذا الموقف سيبقى كما هو أبد الدهر، وأن موريتانيا حكومة وشعبا لن تدخر جهدا من أجل الوقوف مع الشعب الفلسطيني ودعم قضيته العادلة في كل المحافل الدولية، مشيرا إلى أن العلاقات الموريتانية الفلسطينية مترسخة وعميقة.

هذا وسلم قاضي قضاة فلسطين محمود الهباش، رئيس الجمهورية الموريتانية رسالة خاصة من أخيه الرئيس محمود عباس.

وأوضح الهباش، حسب بيان أصدره، أن الرسالة تتعلق بالعلاقات الأخوية بين موريتانيا وفلسطين والمجالات المتعلقة بالأوضاع السياسية الراهنة التي تشهدها فلسطين والقضية الفلسطينية والمؤامرات التي تتعرض لها، وبالذات تلك التي تسمى صفقة القرن.

وأكد قاضي القضاة خلال اللقاء أن الشعب الفلسطيني وقيادته ممثلة بالرئيس محمود عباس متمسكون بالثوابت الفلسطينية المشروعة بالحرية والانعتاق من ظلم الاحتلال، مضيفا ان الشعب الفلسطيني يستحق أن يعيش أسوة ببقية شعوب العالم في دولته المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف، وهذا الحق ما أقرته الشرعية والمواثيق الدولية .

وشكر الهباش الرئيس ولد الشيخ الغزواني على مواقف الجمهورية الموريتانية التاريخية الداعمة والمساندة للقضية الفلسطينية، مؤكدا ضرورة تعزيز التعاون بين موريتانيا وفلسطين في مجالات عدة، خاصة الزراعية والتعليم والصحة والشؤون الإسلامية والدعوة وغير ذلك من الأصعدة ذات الاهتمام المشترك للبلدين الشقيقين