الرئيسية / قالت أسرائيل / حكومة الاحتلال تُلغي اجتماعاً لبحث ضم أجزاء من الضفة الغربية

حكومة الاحتلال تُلغي اجتماعاً لبحث ضم أجزاء من الضفة الغربية

بيت لحم/PNN- ألغى مكتب رئيس الوزراء “الإسرائيلي” بنيامين نتنياهو اجتماعا وزارياً كان مقررا عقده، اليوم الأحد، للنظر، حسب مسؤولين “إسرائيليين”، في ضم أجزاء من الضفة المحتلة إلى الدولة العبرية.

وكشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن خطته المثيرة للجدل للسلام بين “الإسرائيليين” والفلسطينيين الثلاثاء، طفت تساؤلات حول ما إذا كانت إسرائيل ستسعى فورا لضم أجزاء من الضفة الغربية، بما فيها غور الأردن.

وقال مسؤولون “إسرائيليون”، إن نتنياهو سيعقد اجتماعا حكوميا لبحث الموضوع والسعي للحصول على موافقة حكومية لضم مستوطنات ومناطق ستصبح جزءا من إسرائيل بموجب خطة ترامب، لكن مسؤولا في مكتب نتنياهو أفاد لوكالة “فرانس برس” السبت بأنه لن يعقد أي اجتماع الأحد، رافضا إعطاء مزيد من التفاصيل.

وحذرت بريطانيا الجمعة إسرائيل من المسارعة إلى ضم أي أجزاء من الضفة الغربية باعتبار أن خطوة كهذه ستلحق أضرارا بجهود السلام وستتعارض مع القانون الدولي.