أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / الأمير هاري وميغان يبحثان عن منزل ومدير أعمال خاص في لوس أنجلوس لهذا السبب

الأمير هاري وميغان يبحثان عن منزل ومدير أعمال خاص في لوس أنجلوس لهذا السبب

انتقل الثنائي الملكي هاري Prince harry وميغان Meghan Markel إلى كندا بحثاً عن الهدوء والخصوصية،لكن هذا الأمر لن يتحقق لهما بسهولة،مازالا هدف أول للصحافة البريطانية والعالمية،وترصد كل تحركاتهما ومشاريعهما لحظة بلحظة في كندا وحول العالم.

وبحسب ماذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية،يقوم الثنائي الآن بالبحث عن منزل خاص ومناسب لهما في مدينة لوس أنجلوس التابعة لولاية كاليفورنيا الأمريكية،التي هي مدينة ميغان الأولى في الولايات المتحدة حيث نشأت في كنف والدتها دوريا المقيمة بها للآن.

ومتوقع أن يكون منزلهما في كاليفورنيا مكان إقامة رئيسي لهما،وأكد مصدر مقرب أن الثنائي هاري وميغان يبحثان عن منزل لهما عبر الأنترنت،وينظمان تشكيل فريق عمل وطاقم أمني لهما في كاليفورنيا،ويوجد شرطين للمنزل المناسب،الأول: توفيره صالة اجتماعات عمل واسعة لدراسة مشاريعهما المستقبلية،والثاني:أن يكون واسعاً ومميزاً لاستضافة الأصدقاء وتمضية أوقات ممتعة،وهو شرط أساسي ومهم للدوقة ميغان ماركل.

وتأمل ميغان أن تجد المنزل المناسب لاحتياجاتها في لوس أنجلوس حيث تعيش والدتها دورا راجلاند ،على أن ينتقلا إليه في صيف 2020 الحالي.

ميغان تبحث عن مدير أعمال خاص لها

ومنذ أمس الجمعة ،وميغان ماركل التي تخلت عن مهامها الملكية بعد مايقارب العامين على توليها لها في بريطانيا،تبحث بنشاط غير عادي عن مدير أعمال خاص لها يقوم بإدارة أعمالها ومشاريعها المستقبلية.

وكانت الممثلة السابقة دوقة ساسكس ميغان ماركل حين كانت بسن ال35 عام، استقالت من عملها الفني بالأعمال الدرامية عام 2017 رغم تألق ونجاح مسلسلها الدرامي المميز “suits” حيث ادت فيه دور راشيل زان.

ميغان تريد العودة للتمثيل

وسر بحث دوقة ساسكس ميغان ماركل عن مدير أعمال لها وتتواصل مع أشخاص الآن في سبيل البحث عن شخص مناسب لهذا المنصب،هو رغبتها بالعودة إلى التمثيل،وتبحث عن مدير أعمال معروف ومميز قادر على تأمين مشاريع درامية ومهنية مستقبلية لها تحقق لها الإستقلال المادي الذي تخلت عن مهامها الملكية من أجله،وتضمن لها عودة قوية إلى هوليوود.

وأول خطوة لها في هذا الطريق،توقيعها عقد عمل تعليق صوتي مع شركة والت ديزني الشهيرة مقابل التبرع بأجرها لحماية أفيال جنوب إفريقيا من الصيد الجائر غير الشرعي.

وكان قد تم في حفل افتتاح فيلم “الملك الأسد” في لندن الأمير هاري وهو يدعم زوجته ميغان ويشيد بقدراتها ومهارتها في التعبير الصوتي كممثلة أمام رئيس والت ديزني بوب إغير في يوليو 2019 ،وبعدها بأسابيع قليلة تم توقيع العقد مع ميغان الذي سبق بفترة إعلانها وزوجها الأمير هاري تخليهما عن دوريهما كعضوين فاعلين بالعائلة المالكة البريطانية.

وفي الأسبوع الماضي كشف أحد المصادر،عن أن الأمير هاري وزوجته دوقة ساسكس ميغان ماركل يأملان في كسب ثروة طائلة من تأسيس شركة إنتاج خاصة للأفلام والتلفزيون بعد انفصالهما عن العائلة المالكة البريطانية.

يخططان لهذه المشاريع

ويطمح ويخطط الزوجان الأمير هاري وميغان ماركل أن ينفذا مشاريع تؤمن لهما عيش كريم مثل مسلسلات وتعليق صوتي و أفلام وثائقية حول قضايا جديرة بالإهتمام العالمي مثل: “الصحة العقلية” و”تغيرات المناخ” ،وما شجعهم هو إعلان عملاق الإعلام والبث التلفزيوني المدفوع مسبقاً: “نيتفليكس” رغبته بالتعاون معهما بأي عمل يختاراه ويوافقان عليه،وقيل أنهما تلقيا دفعة مبكرة لذلك.