الرئيسية / أسرى / قوات القمع تقتحم قسم الأسرى في سجن “عسقلان” وتُحدث خراباً في غرفة “الكنتينا”

قوات القمع تقتحم قسم الأسرى في سجن “عسقلان” وتُحدث خراباً في غرفة “الكنتينا”

رام الله /PNN-اقتحمت قوات القمع ما تسمى بـ”اليمّاز”، قسم الأسرى في سجن “عسقلان”، وأجرت تفتيش، وأحدثت خراباً كبيراً في الغرفة المخصصة “للكنتينا”.

وأوضح نادي الأسير أن مواجهة جرت بين الأسرى وقوات القمع عقب ذلك، ونقلت إدارة السجن الأسير نصر أبو حميد إلى الزنازين، وقرر الأسرى رداً على ذلك إغلاق القسم.

وأشار نادي الأسير إلى أن أسرى سجن “عسقلان” وعددهم قرابة (50) أسيراً، تعرضوا لعمليات قمع ونقل وعزل متكررة ومتواصلة، تصاعدت منذ شهر تشرين الأول/ أكتوبر 2019، علماً أن من ضمن الأسرى القابعين في القسم الوحيد المخصص للأسرى الأمنيين في سجن “عسقلان”، هم من الأسرى المرضى، لافتاً إلى أن عملية القمع هذه هي الثانية منذ مطلع العام الجاري، حيث شهد أسرى “عسقلان” عملية قمع في شهر كانون الثاني/ يناير المنصرم.

يُذكر أن إدارة سجون الاحتلال صعّدت من عمليات القمع بحق الأسرى منذ مطلع المنصرم 2019، والتي شهدت أعنف عمليات القمع منذ أكثر من عشر سنوات.