الرئيسية / متفرقات / الفتياني: خطاب الرئيس اكد على التمسك بالثوابت الوطنية رغم الضغوطات التي مارستها الادارة الامريكية

الفتياني: خطاب الرئيس اكد على التمسك بالثوابت الوطنية رغم الضغوطات التي مارستها الادارة الامريكية

رام الله/PNN- قال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني ان خطاب الرئيس محمود عباس في مجلس الأمن كان واضحا وشجاعا صريحا ومتمسكا بكل الثوابت الوطنية رغم المحاولات البائسة للادارة الاميركية و من يرضخون لضغوطاتها خدمة لمصالحهم الضيقة على حساب حقوق شعبنا العادلة.

واضاف الفتياني في حديث لإذاعة صوت فلسطين الرسمية، صباح اليوم الاربعاء، ان كلمة رئيس مجلس الامن والامين العام للاممم المتحدة اكدتا على ان الشرعية الدولية هي الاساس وان اي طرح خارجها لا يمكن ان يقيم السلام العادل في المنطقة بل يزيد من مستوى التطرف في المنطقة مبينا أن هذا الاجماع دفع بالمندوب الاسرائيلي ان يخرج عن طوره ويقدم الاهانة للمجتمع الدولي عندما طالب الرئيس بالتنحي.

واضاف أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح الفتياني ان موقف الأمين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيط الشجاع الذي رد فيه على المندوب الإسرائيلي بأن موقف اسرائيل يذكر بمحاصرة الشهيد ياسر عرفات، وجه رسالة واضحة للمجتمع الدولي باهمية السلام العادل ونيل الحقوق الوطنية لشعبنا مطالبا الامة العربية بالبناء على هذا الموقف.

وحول الطرح الاقتصادي الذي قدمته بعض الدول في مجلس الامن بدعم فلسطين قال الفتياني ان مشكلة شعبنا هوية وطنية وليست مادية وان القدس كما قال الرئيس ليست للمساومة او للبيع رغم الحصار المالي الخانق الذي يعانيه شعبنا قائلا ان الكرامة الوطنية والحقوق الوطنية لا تقايض بالمال.