الرئيسية / تقارير مصورة / PNNبالفيديو: مركز التدريب المهني بيت جالا يطلق دورة تكنولوجيا الاعلام الاولى من نوعها لدمج الأشخاص ذوي الاعاقة

PNNبالفيديو: مركز التدريب المهني بيت جالا يطلق دورة تكنولوجيا الاعلام الاولى من نوعها لدمج الأشخاص ذوي الاعاقة

بيت لحم/ PNN- اطلق مركز التدريب المهني بيت جالا اليوم الاحد، دورة تكنولوجيا الاعلام بتنفيذ جمعية بيت لحم العربية للتأهيل وبالشراكة مع محافظة بيت لحم وزوارة العمل وبدعم من مقاطعة اينو البلجيكية، حيث يعتبر البرنامج الأول من نوعه لدمج الاشخاص ذوي الاعاقة وتدريبهم على وسائل الاعلام المختلفة.

وقال مدير مركز تدريب مهني بيت جالا شحدة الزرو:” اليوم تم افتتاح دورة تكنولوجيا الاعلام في مركز تدريب مهني بيت جالا، وهذا المشروع تم بالشراكة ما بين وزارة العمل ممثلة بمركز تدريب مهني بيت جالا، وما بين جمعية بيت لحم العربية للتأهيل، ومحافظة بيت لحم وبدعم من مؤسسة اينو البلجيكية”.

وأضاف الزرو:” تم تجهيز قسم تكنولوجيا الاعلام بمعدات حديثة من كاميرات ومستلزمات للتدريب العملي للطلاب، والدورة شملت 16 متدرب أربعة منهم من ذوي الاعاقة”.

واضاف الزرو:” تم تجهيز  مبنى الدورة بمصعد كهربائي ليخدم الاشخاص ذوي الاعاقة في الوصول لدورة تكنولوجيا الاعلام، أو الالتحاق بأي دورة يرغبون بها ودمجهم في كافة التخصصات”.

من جهته قال صالح صبح مدير عام التخطيط والتطوير في محافظة بيت لحم إن هذا التعاون بين مقاطعة اينو البلجيكية ومحافظة بيت لحم، وهذا المشروع كان معد لإنجاز قسم للتدريب الاعلامي ودمج الاشخاص ذوي الاعاقة، بالتنسيق مع معهد دريب بيت جالا ووزارة العمل الفلسطينية، بإشراف محافظة بيت لحم وتنفيذ جمعية بيت لحم العربية للتأهيل.

وأضاف صبح:” اليوم بعد تجهيز هذا القسم وانجاز المتطلبات الاساسية له من مصعد واجهزة ومعدات لإطلاق الدورة الاولى وبعد 6 شهور سنخرج هذه الدورة ونعد اشخاص قادرين على التعامل مع الاجهزة والمعدات ووسائل الاعلام”.

وقالت رنين العرجا مديرة تطوير البرامج في جمعية بيت لحم العربية للتـأهيل ان افتتاح القسم وبديء العمل به من خلال افتتاح الدورة اليوم يشكل خطوة عملية تندرج في اطار سعي الجمعية العربية لتعزيز حقوق الأشخاص ذوي الاعاقة، سواء على صعيد حقهم في التعليم وخصوصا التدريب المهني، او فتح الفرص أمامهم للعمل في هذا المجال.

واضافت العرجا:” المشروع يشكل نمذجا نأمل من الجهات المعنية تعميمه لباقي مراكز التدريب المهني، سواء من حيث مواءمته أو السعي لدمج الأشخاص ذوي الاعاقة ليكون هنالك فرصة أمامهم للإلتحاق بمختلف البرامج، مثمنةً تعاون مختلف الجهات لانجاح المشروع، بدأً من محافظة بيت لحم ووزارة العمل، كما ثمنت الدعم اليلجيكي المقدم من مقاطعة اينو وكافة مؤسساتها الشريكة.

زينة معمر طالبة في دورة تكنولوجيا الاعلام:” سعيدة بانضمامي لهذه الدورة، لأنها ستفتح لي مجال واسع جدا من فرص العمل والابداع”.

شهريار بلعاوي طالب في دورة تكنولوجيا الاعلام:” حضرت اليوم للمركز بعد قراءة اعلان الدورة عبر الفيس بوك، هذه الدورة مهمة جدا، لان التكنولوجيا اليوم دخلت كافة مناحي الحياة”.

استطلاعات الرأي اظهرت ان خريجي التخصصات يحصلون علة وظائف تفوق 90% مما يفتح المجال لفرص عمل لذوي الاعاقة من خلال هذا المشروع.