الرئيسية / سياسة / جادو تطلع وفدا من البرلمان الأوروبي على آخر المستجدات الفلسطينية

جادو تطلع وفدا من البرلمان الأوروبي على آخر المستجدات الفلسطينية

رام الله /PNN- أطلعت وكيلة وزارة الخارجية والمغتربين أمل جادو، وفدا رفيع المستوى من البرلمان الأوروبي برئاسة رئيس لجنة العلاقات مع فلسطين بالبرلمان النائب مانو بينيديا، على آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية.

وعبرت جادو، خلال لقائها الوفد في مقر الوزارة بمدينة رام الله، اليوم الأربعاء، عن أهمية هذه الزيارة في ظل هذا الوقت الحساس لدولة فلسطين، ووضعت أعضاء الوفد في صورة آخر الأحداث السياسية والميدانية في الأرض المحتلة، والتحركات الفلسطينية للمرحلة المقبلة، في ظل تصاعد وتيرة الانتهاكات اليومية التي تمارسها إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، بحق الشعب الفلسطيني، من خلال العنف المتواصل ضده.

واشارت إلى الانحياز الأميركي لدولة الاحتلال، حيث قامت إسرائيل بتسريع وتيرة البناء الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية المحتلة، في الضفة الغربية والقدس الشرقية، وأعلنت عن السير قدما في مخطط لبناء 8500 وحدة استيطانية خلال أسبوع في المنطقة المسماة “أي 1” الواقعة شرق القدس المحتلة، والتي تعد نقطة الوصل المركزية بين شمال الضفة الغربية وجنوبها، وسيحول ذلك دون خلق تواصل جغرافي بين طرفي الضفة حال تطبيق المخطط، الذي من شأنه قتل أي فرصة للسلام.

وأكدت جادو ضرورة وقف بناء المستوطنات في الأراضي المحتلة التي تنتهك القانون الدولي، بموجب قرار 2334 وغيره من قرارات مجلس الأمن، التي تعتبر المستوطنات التي تبنيها إسرائيل في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، غير قانونية وغير شرعية.

ودعت دول الاتحاد إلى التقدم بخطوة حاسمة على هذا الأساس، وتوفير أفضل السبل لحماية المعايير الدولية المتفق عليها، والمساواة في الحقوق والقانون الدولي وتشجيع الدول الأعضاء لتمارس كل دولة حقها في الاعتراف بدولة فلسطين، ودعم المبادرة العربية الأوروبية البديلة لـ”صفقة القرن”، انسجاما مع الشرعية الدولية وقرارات الأمم المتحدة.

وشددت على أن السلام الحقيقي يتمثل بإنهاء الاحتلال والاستيطان، وإيجاد حل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين وفقا للقرارات الدولية ذات الصلة، وحل القضية الفلسطينية يضمن السلام والأمان في المنطقة.

من جانبه، أكد النائب بينيديا أن مواقف الاتحاد الأوروبي ثابتة ولم تتغير بخصوص الاستيطان وحل الدولتين، وأن الاتحاد سيستمر بدعم الشعب الفلسطيني.