الرئيسية / متفرقات / الشعبية: تصدي أبناء “بيتا” لدوريات الاحتلال يؤكد أن المقاومة عصية

الشعبية: تصدي أبناء “بيتا” لدوريات الاحتلال يؤكد أن المقاومة عصية

رام الله/PNN- قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين “إن تصدي أبناء بلدة بيتا لدوريات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الأربعاء تؤكد أن المقاومة عصية على الانكسار”.

وأشادت الشعبية بالدور “البطولي لأبناء بيتا في تصديهم لاقتحامات جيش الاحتلال اليوم والتي هدفت لتأمين وصول قطعان المستوطنين إليها”.

وأضافت “يومًا تلو الآخر يتمادى الاحتلال في إجرامه وتنكيله بشعبنا الفلسطيني، وانقضاضه على حقوقنا وثوابتنا الوطنية، يتمادى يوماً بعد يوم بدعم أمريكي وتواطؤٍ عربي ودولي سافر”.

وتابعت “إنه في جريمة جديدة صباح اليوم اقتحمت عشرات الجرافات والدوريات منطقة جبل العرمة شرق نابلس، لتأمين وصول قطعان المستوطنين إلى البلدة هو خطوة خبيثة تهدف لربط وتشبيك البؤر الاستيطانية في المنطقة”.

واعتبرت أن التصدي الجماهيري يؤكد أنه لا هدنة ولا تهاون مع الاحتلال ووجه الإرهاب، الذي يضرب بعرض الحائط كل المعاهدات والاتفاقيات الدولية التي تجرم الاستيطان.

وشددت على مواجهة دوريات الاحتلال من الأهالي بصدورهم العارية يؤكد “على أن مقاومة شعبنا عصية على الانكسار لا تراجع عنها حتى دحر العدو عن كل شبر من ثرى الوطن”.

وشددت الجبهة على أن النهج المقاوم هو ما يمثل أبناء الشعب الفلسطيني، وأن إرادة المناضلين وحدها من تعبر عن إرادة الشعب وتحمي حقوقه الوطنية.