الرئيسية / منوعات / فيلم المهمة المستحيلة 7.. آخر ضحايا كورونا في هوليوود

فيلم المهمة المستحيلة 7.. آخر ضحايا كورونا في هوليوود

آثار كورونا الاقتصادية وصلت إلى الصناعة السينمائية بقوة كالإعصار،وأوقفت عشرات العروض السينمائية لأحدث الأفلام الهوليوودية الضخمة والمثيرة والمتوقع لها أعلى الإيرادات،فبعد إعلان إرجاء عرض فيلم “جيمس بوند” الجديد والخامس والأخير لدانييل كريج “لا وقت للموت” ،أعلن أيضاً إرجاء فيلم “المهمة المستحيلة 7” لبطله توم كروز بسبب انتشار فايروس كورونا في كافة دول العالم.

تواجه هوليوود اليوم أبشع كوابيسها بعد إلغاء وتأجيل عرض وتصوير أفلام تجارية ضخمة بسبب فيروس كورونا الجديد، أبرزها تأجيل تأجيل تصوير فيلم “المهمة المستحيلة Mission: Impossible 7 “

ومن المقرر أن يطرح الجزء ال 8 من سلسلة أفلام “المهمة المستحيلة” في 5 أغسطس 2022. في بداية الأسبوع، أعلنت شركة يونيفرسال تأجيل طرح فيلم جيمس بوند الجديد “لا وقت للموت No Time to Die ” ،من شهر إبريل – نيسان المقبل إلى شهر نوفمبر- تشرين الثاني .

مع إغلاق الصين (ثاني أكبر سوق سينمائي في العالم) أكثر من 700 ألف دار عرض على أثر تفشي فيروس كورونا، بات هناك خطر مؤكد يهدد هوليوود، إذ قد يكلفها الحجر الصحي إيرادات أضخم أفلامها لعام 2020، وقد يمتد التأثير حتى ربيع 2021 .

وتخطى عدد ضحايا فيروس كورونا 3000 شخص، وحتى الآن لم يتم التوصل إلى علاج فعال له.

موقع “فالتشر” الأمريكي يرصد تأثير فيروس كورونا على صناعة السينما في هوليوود.

أشار الموقع إلى أن مقولة “عندما تعطس الصين، تشعر أمريكا بالبرد”، تلخص الوضع السينمائي حالياً، إذ تسبب تأجيل طرح أفلام مثل Little Women نساء صغيرات”،و “القنفذ سونيك Sonic the Hedgehog” إلى موعد آخر مجهول لم يحدد بعد ،في تراجع واضح لإيرادات هذه الأفلام على مستوى العالم.

وذكر الموقع الأمريكي، أنه قبل أسابيع قليلة، حولت حالة الذعر العالمية المرض إلى وباء، إذ أعلنت ولاية كاليفورنيا حالة الطوارئ، فيما ألغت الصين عرض عدد من الأفلام المحلية التي كان من المتوقع أن تحقق نجاحاً كبيراً، وعنها وصلت قيمة التذاكر المباعة لشهري يناير/كانون الثاني، وفبراير/شباط إلى 4 ملايين دولار مقارنة بـ1.7 مليار دولار في الفترة نفسها العام الماضي.

منذ ذلك الوقت، أعلنت ديزني، صاحبة الرقم القياسي في أرباح أفلام 2019 برصيد 11 مليار دولار، تعطيل خطط طرح أفلامها في الصين إلى أجل غير مسمى .

من ضمن أفلام ديزني المؤجلة فيلم “مولان Mulan ” الذي صمم خصيصاً لإعجاب الجمهور الآسيوي، وفي حين توسل مسؤولو شركات التوزيع لديزني أن تؤجل طرح الفيلم عالميا وليس في الصين وحسب، فإن الشركة أصرت على طرح الفيلم محليا في 27 مارس/آذار المقبل.

ونقل الموقع عن محلل فني تنبؤاته بفشل فيلم “مولان” فشلاً ذريعاً، بشكل يسيء إلى “ديزني “.

وأشار الموقع إلى أن غياب الصين من سوق العرض السينمائي له تأثير ليس بالهين، كونه ثاني أضخم سوق عرض أفلام، إذ لعب دوراً مهماً في نجاح أفلام قوية مثل “أفنجرز : نهاية اللعبة”Avengers: Endgame والآن قد يتسبب الفيروس في خسائر تصل إلى 5 مليارات دولار.

وذكر الموقع أن خسائر السينما تفوق تأجيل طرح الأفلام، إذ تمتد لتأجيل تصوير عدد من الأفلام المهمة منها:Mission: Impossible 7 المهمة المستحيلة 7″ ، إذ كان من المتوقع تصوير بعض مشاهده في فيينا وإيطاليا، إلا أن مستوى الإصابات في هذه البلاد يصنف ثالث أسوأ إصابات عالمية، ما دفع صناعه لتأجيل التصوير في الوقت الراهن.

وحسب الموقع الأمريكي، تراقب شركات الإنتاج السوق السينمائي لحظة بلحظة، في ظل تزايد شائعات تأجيل عرض فيلم ديزني المنتظر “بلاك ويدو Black Widow” من مايو – أيار إلى 6 نوفمبر – تشرين الثاني ،وتخبط مواعيد طرح أفلام أخرى منها: الجزء الثاني من فيلم الرعب مكان هادىء A Quiet Place Part” رغم عدم إعلان أي من شركات الإنتاج رسمياً تأجيل أعمالها السينمائية.

وخلص الموقع “فالتشر” الأمريكي إلى أنه بمعزل عن مشاكل السينما، يمكننا القول إنه لا يرغب كثيرون في الذهاب لدور العرض، والجلوس وسط مجموعة غرباء يعطسون.