الرئيسية / منوعات / أحمد أبو هشيمة: ارتباطي بياسمين صبري شرف والزواج قريبا

أحمد أبو هشيمة: ارتباطي بياسمين صبري شرف والزواج قريبا

علق رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، للمرة الأولى على إعلان ارتباطه بالفنانة ياسمين صبري، مشيراً إلى أنه لا يتحدث عن حياته الخاصة، وعندما تكون هناك إشاعة يطلب من مكتبه الإعلامي الرد بطرق معينة، ولكن ارتباطه بالفنانة ليس شائعة ولكنها حقيقة ويتشرف بها.

أحمد أبو هشيمة أكد خبر الخطوبة ولكن ظهرت يده بدون الخاتم الذهبي وأشار في حديث خاص ل قناة RT Online، أن ارتباطه بالفنانة ياسمين صبري حالياً في مرحلة الخطوبة، وبعدها سيتم إعلان الزواج، ولن يطيل تلك الفترة حتى إعلانه الزواج رسمياً بالفنانة، موضحاً أنه لا يحتاج إلى إعلان ما يفعله بحياته الخاصة.

أبو هشيمة طلب من متابعي الفنانة الابتعاد عن حياته الخاصة مؤكدا أن مكانته كرجل أعمال ومكانة خطيبته كفنانة فرضت عليه إعلان الخبر للجميع، ولكنه لن يكشف عن أية تفاصيل أخرى، وينتظر من الجميع احترام حياته الخاصة.

يذكر أن أبو هشيمة أعلن بشكل رسمي عن العلاقة التي تجمعه بياسمين صبري، وكشف عن تقديم الشبكة وأعلن الخطوبة مؤكدا أن الاحتفال جرى في أجواء عائلية فقط اقتصرت على عدد محدود من الأهل والأقارب للأسرتين، على أن يتم الاعلان عن تفاصيل الزفاف في الفترة المقبلة.

وأشار رجل الأعمال البارز إلى أنه تعرف على ياسمين منذ ثلاثة شهور فقط في ظروف لا يمكن أن يصدقها أحد، ورفض التعليق على خاتم الألماس الذي أهداه لياسمين بمناسبة الخطوبة.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة للثنائي أبو هشيمة وياسمين من حفل الخطوبة، مع مفاجأة وهي ارتداء صبري لفستان يطابق اطلالة هيفاء وهبي في حفل خطوبتها على أبو هشيمة.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي قاموا بمشاركة الصورتين مع تعليقا كوميدية تساءلت حول سر عشق الملياردير المصري لفساتين التايجر وهل احتفظ بالفستان التي ارتدته هيفاء وهبي وطلب من ياسمين ارتدائه في حفل الخطوبة؟ أم أن الأمر مجرد صدفة غير مخطط لها.

كما توقف البعض الآخر أمام تشابه آخر بين ياسمين صبري وهيفاء وهبي وهو وجود شامة بالوجه بنفس المكان تقريبا، ليلمح البعض بأن أبو هشيمة وجد في ياسمين صبري نسخة أخرى من زوجته السابقة هيفاء وهبي.

وتفاعل الملياردير المصري للمرة الأولى مع خطيبته الفنانة ياسمين صبري ووضع قلبا كعلامة اعجاب على أحدث صورة لها بموقع إنستقرام، وتلقى أكثر من 1230 تعليقا من عشاق ومتابعي خطيبته تنوعت ما بين الحسد والتهنئة والنصيحة بضرورة الحفاظ على النجمة باعتبارها فتاة أحلام أغلب الشباب المصري.