الرئيسية / سياسة / الاحتلال يؤجل الإفراج عن والدة الشهيد أشرف نعالوة

الاحتلال يؤجل الإفراج عن والدة الشهيد أشرف نعالوة

رام الله/PNN- أجلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الإفراج عن والدة الشهيد أشرف نعالوة وفاء مهداوي، من ضاحية شويكة بمدينة طولكرم.

وقال نادي الأسير الفلسطيني في تصريح صحفي، اليوم الخميس، إن الاحتلال أجّل الإفراج عن الأسيرة وفاء مهداوي، والذي كان من المقرر اليوم.

وكانت المحكمة العسكرية في “عوفر” جنوب غربي رام الله، قد حددت تاريخ 19 آذار/ مارس الحالي، موعداً للإفراج عن الأسيرة وفاء مهداوي، ورفضت الاستئناف الذي تقدمت به النيابة العسكرية على القرار السابق بحكم الأسيرة.

كما فرضت المحكمة غرامة مالية قدرها 40 ألف شيكل على الأسيرة مهداوي (56 عاماً) المعتقلة منذ عام ونصف في سجون الاحتلال.

وقدمت نيابة الاحتلال في كانون الأول/ديسمبر 2019، استئنافاً على الحكم الذي أصدرته محكمة إسرائيلية بسجن والدة الشهيد نعالوة لمدة 18 شهراً، وغرامة مالية تقدر بنحو 13 ألف دولار أميركي، في محاولة لعدم الإفراج عنها بعد انتهاء مدة حكمها.

وأصدرت محكمة الاحتلال قراراً بزيادة حكم الأسير أمجد نعالوة، شقيق الشهيد، لمدة سنة إضافية، مع غرامة تصل إلى 70 ألف شيكل.

وأفرج الاحتلال في وقت سابق، عن فيروز نعالوة، شقيقة الشهيد، وزوجها، بعدما بقيا لأشهر في زنازين التحقيق.

وهدم الاحتلال منزل عائلة الشهيد بعد تنفيذه العملية في مستوطنة “بركان” المقامة على أراضي سلفيت شمال الضفة، في شهر أكتوبر/تشرين أول 2018، والتي قتل خلالها مستوطنين.

واستشهد نعالوة بعد ذلك بشهرين في بيت كان يحتمي به في مخيم عسكر القديم شرقي مدينة نابلس.

وفي سياق متصل، أشار نادي الأسير إلى أن عددًا من الأسرى في سجون الاحتلال، ورغم انتهاء فترة محكوميتهم خلال الأسبوع الماضي والجاري، لم يتم الإفراج عنهم.

وأعاد نادي الأسير ذلك لعدم احتساب إدارة السجون فترة “المنهلي” التي كانت تطبقها سابقاً.