حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / نحو 500 مصل يؤدون الجمعة في “الأقصى” جراء تشديد إجراءات الاحتلال

نحو 500 مصل يؤدون الجمعة في “الأقصى” جراء تشديد إجراءات الاحتلال

القدس /PNN- شددت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، من اجراءاتها التعسفية بحق الوافدين لأداء صلاة اليوم الجمعة في باحات المسجد الأقصى المبارك، ومنعت عددا كبيرا منهم من دخول الأقصى، واعتقلت شابا بعد الاعتداء عليه.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة، بأن نحو 500 مصل فقط أدّوا صلاة الجمعة في باحات المسجد الأقصى المبارك.

ونفى مدير المسجد الأقصى المبارك الشيخ عمر الكسواني، وجود أي اتفاق مع سلطات الاحتلال يقضي بتخصيص عدد معين من المواطنين لأداء صلاة الجمعة في باحات الأقصى.

الى ذلك، قالت مصادر محلية لـPNN، إن جنود الاحتلال اعتدوا على المصلين بالدفع والضرب بالهراوات قرب بابي السلسلة والأسباط، كما هاجموا المصلين في منطقة وادي الجوز وراس العامود وألقوا قنابل صوتية لتفريقهم.

وفي حي المصرارة منع الاحتلال المواطنين من أداء صلاة الجمعة فيما تمكن عدد منهم من أداء الصلاة في شارع صلاح الدين وسط المدينة بعد منعهم من الوصول للمسجد الأٌقصى.

ونشرت قوات الاحتلال حواجز حديدية بمنطقة باب الساهرة وأجرت عمليات تفتيش وتدقيق في البطاقات الشخصية للمواطنين، كما اعتقلت الشاب يوسف الشاويش من باب حطة بعد الاعتداء عليه بالضرب.

وكان الاحتلال قد أغلق صباح اليوم معظم أبواب المسجد الأقصى المبارك باستثناء ثلاثة أبواب وهي حطة والمجلس والسلسلة.

شركة كهرباء القدس