الرئيسية / بيئة نظيفة / نفايات كورونا… أزمة داخل أزمة!

نفايات كورونا… أزمة داخل أزمة!

الرياض/PNN- انعكست أزمة كورونا التي يعيشها العالم حالياً، على مظاهر الحياة كافة، وأوجدت مظاهر وظروفاً لم تكن شائعة بكثرة قبل تفشي الوباء. منها على سبيل المثال ظهور نفايات جديدة لم تكن مألوفة من قبل، تمثلت في زيادة كمية مخلفات المستلزمات والأدوات الطبية ذات الاستخدام الواحد، مثل القفازات والكمامات التي تناثرت في الشوارع بكثافة، ما قد يهدد بحدوث أزمة داخل أزمة.

وأضحت تلك المخلفات المستجدة عبئاً كبيراً وصداعاً آخر على الجهات المختصة، وهو ما عانت منه سلطات البيئة والصحة في الصين منذ أن ظهرت الجائحة، خصوصاً ما يتعلق بالمواد المستخدمة من قبل العاملين في المجال الطبي والأشخاص المصابين بالفايروس.

ونصح الخبراء بالتعامل مع تلك المخلفات على أنها نفايات سريرية، ويجب تعقيمها قبل حرقها في درجات حرارة عالية في منشآت مخصصة، وإلا فإنها ستهدد صحة الأشخاص الأصحاء.

ويأتي هنا دور المواطنين والمقيمين في التضافر مع الجهات المختصة والتخلص من تلك المخلفات في حاويات النفايات، كخطوة أولى مبدئية، بدلاً من إلقائها في الشوارع بعشوائية ما ينذر بتفاقم المشكلة وتوليد كارثة من رحم كارثة.

المصدر: عكاظ.