الرئيسية / قالت أسرائيل / الرئيس الإسرائيلي يرفض طلب غانتس بتمديد مهلة تشكيل الحكومة

الرئيس الإسرائيلي يرفض طلب غانتس بتمديد مهلة تشكيل الحكومة

تل أبيب/PNN- أبلغ الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، رئيس حزب “أزرق أبيض” بيني غانتس، أنه لن يمدد مهلة تكليفه بتشكيل الحكومة لمدة 14 يوما إضافية.

وقال ريفلين وفقا لبيان صادر عن ديونه، إن “الظروف الحالية لا تسمح بتمديد فترة مهمة تشكيل الحكومة”، وأن المهلة الأولى لمدة 28 يوما ستنتهي غدا، ردا على طلب غانتس.

ووفقا للبيان الذي نقله موقع (عرب 48)، فإن ريفلين اتخذ قراره “بعدما تحدث مع رئيس الليكود بنيامين نتنياهو أيضا، والذي لم يؤكد أن الاثنين يقتربان من توقيع اتفاق يقود إلى حكومة وحدة، وإذا لم يوقعا على اتفاق حتى منتصف ليلة غد، ولا تتغير صورة التوصيات، سيعود التفويض إلى الكنيست، وتبدأ فترة 21 يوما، يكون بإمكان أعضاء الكنيست خلالها بلورة أغلبية توصي بمرشح متفق عليه. وستمنح للمرشح المتفق عليه مهلة 14 يوما لتشكيل حكومة”.

وأضاف البيان أنه “في حال تغيرت الظروف، خلال الفترة الأولى التي مُنحت لغانتس من أجل تشكيل حكومة، وجاء الجانبان بطلب تمديد الفترة من أجل دعمهما للتوصل إلى اتفاق، فسيدرس ريفلين الموضوع مجددا”.

وعقب “أزرق أبيض” ببيانا قال فيه، إن “جهود التوصل إلى وحدة مستمرة في هذا الوقت أيضا، من قبل طاقمي المفاوضات من أجل استكمال ملاحق التشريع المطلوبة للاتفاق الذي تبلور منذ الأسبوع الماضي، وأوضحنا لليكود أنه لن نسمح بأي مس بسلطة القانون والمبادئ الأساسية التي طرحناها.

وتنتهي عند منتصف ليلة الاثنين – الثلاثاء المقبلة المهلة التي منحها الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، لغانتس لتشكيل حكومة، لكن الأخير منح هذا التكليف لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، وجرت مفاوضات بينهما خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة، لتشكيل حكومة وحدة برئاسة نتنياهو، رغم أنه ليس مكلفا بتشكيل حكومة.

وطلب غانتس من ريفلين، أمس السبت، تمديد مهلة تكليفه بتشكيل حكومة، وهي مهلة أخرى قانونية لمدة 14 يوما، لكن صحيفة “يديعوت أحرونوت” أشارت إلى وجود خيارين آخرين بأيدي ريفلين، وهما نقل التفويض بتشكيل إلى نتنياهو، أو إلى الكنيست كي تختار مرشحا تتفق عليه أغلبية بين أعضاء الكنيست ليشكل حكومة.

ـــــــــــ