الرئيسية / منوعات / ميغان ماركل تتعرض للتنمر بسبب صورة قديمة لها..والأمير هاري يجد صعوبة بالتأقلم في لوس أنجلوس

ميغان ماركل تتعرض للتنمر بسبب صورة قديمة لها..والأمير هاري يجد صعوبة بالتأقلم في لوس أنجلوس

يعتقد الملايين من الأشخاص حول العالم بأن ميغان ماركل تسيطر على زوجها الأمير هاري، وأجبرته بدافع حبه لها دعمها في كل خططها الخاصة لحياتها الجديدة والإغتراب عن بلده وعائلته المالكة في أكثر أوقات حاجتهما إليه،مما عزز غضب كثيرين منها،وجاءت الفرصة عبر صورة قديمة لها للبعض منهم للتنمر عليها.

حيث انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة قديمة لها من الماضي وهي بمرحلة الطفولة،وبدت فيها ميغان ماركل بملامح مختلفة عن ملامحها الحالية اليوم.

فتعرضت ميغان ماركل لحملة تنمر بسبب هذه الصورة العادية جداً في نظر البعض،حيث من الطبيعي أن يتغير الإنسان من مرحلة الطفولة لليوم،حيث يصبح بمرور الزمن أكثر نضجاً وجمالاً وأناقة.

من جهة أخرى كشفت الدكتورة جين غودال “86 عاماً”، خبيرة علم الأحياء و البيئة والصديقة الشخصية للأمير هاري أنها على تواصل دائم معه منذ تخلى عن مهامه الملكية وأقام في أمريكا الشمالية و انتقل مع زوجته ميغان ماركل “38 عاماً” ،وطفلهما آرتشي ويبلغ من العمر “11 شهراً” إلى لوس أنجلوس ، وأن الأمير هاري “35 عاماً” يجد صعوبة في التأقلم بحياته الجديدة هناك.

كما يشعر بتأنيب الضمير والذنب لاضطراره البقاء بعيداً عن عائلته المالكة وبلده في مرحلة حرجة بظل تفشي وباء فيروس كورونا في العالم كله.

وكان الثنائي الملكي هاري وميغان معجبين جداً بالناشطة والعالمة الشهيرة جين غودال،ودعياها لقضاء إجازة معهما في صيف 2019 الماضي بمنزلهما “فروغمور كوتيج” في وندسور،وكانت من أوائل الذين حملوا طفلهما آرتشي من خارج أسرتيهما.

وأضافت أن الأمير هاري وأخيه الأمير ويليام مولعان جداً بالطبيعة والصيد،وكانا بارعان جداً،لكن الأمير هاري توقف عن الصيد بعد زواجه من ميغان الصديقة الوفية للحيوانات ،والتي لا تحب هذه الهواية القاتلة لها إطلاقاً.

وقالت عالمة الأنثروبولوجيا الشهيرة جين غودال : إنها الآن مستمتعة بالبقاء في منزلها لكن ردها على رسائل إيميلها الإلكتروني أكثر إرهاقاً لها من السفر حول العالم،بحسب ما ذكرت لصحيفة “ديلي ميل ” البريطانية.

وكان الأمير هاري قد أجرى حواراً بيئياً جميلاً مع صديقته العالمة الدكتورة جين غودال في سبتمبر الماضي لصالح مجلة فوغ بعدد خاص أشرفت على تحريره زوجته ميغان ماركل،وصرح فيه الأمير هاري بأنه لا يريد سوى طفلين فقط.

وأحدث ما يدور حول الثنائي الملكي هاري وميغان،أنهما يفكران بشراء منزل الممثل العالمي ميل جيبسون الفاخر حسب ما سرب وكيل العقارات أندريا بيلوت، ،لكن أحد المصادر أكد ،أن المنزل قد بيع فعلاً،ولن يكون متاحاً للشراء من قبل الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل.