الرئيسية / منوعات / تراجع كبير في شحنات أجهزة الحاسوب حول العالم

تراجع كبير في شحنات أجهزة الحاسوب حول العالم

تراجع إجمالي شحنات أجهزة الحاسوب الشخصية عالمياً، بنسبة 12.3 بالمئة خلال الربع الأول 2020 على أساس سنوي، بفعل التبعات الاقتصادية والاستهلاكية السلبية، لتفشي فيروس كورونا حول العالم.

وقالت مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية “جارتنر” في بيان، إن عدد الوحدات المشحونة من مراكز الإنتاج إلى الأسواق عالميا، خلال الربع الأول الماضي، بلغ 51.6 مليون وحدة.

يأتي ذلك، بعد أن شهدت سوق أجهزة الكمبيوتر الشخصية نمواً عالمياً متواصلاً لثلاثة فترات فصلية متتالية، فيما تعد مبيعات الربع الأول الماضي، الأدنى منذ 2013.

كان إجمالي عدد الوحدات المشحونة عالميا من مراكز الإنتاج إلى الأسواق، بلغ 58.860 مليون وحدة في الربع الأول 2019.

وقالت ميكاكو كيتاجاوا، مدير الأبحاث لدى جارتنر: “العامل الأكثر تأثيراً في انخفاض شحنات أجهزة الكمبيوتر هو تفشي وباء كورونا، والذي أدى إلى حدوث خلل في معدلات العرض والطلب على هذه الأجهزة”.

وعلى الرغم من الأضرار التي تسبب بها وباء كورونا على نحو واسع، إلا أن 3 من أكبر شركات التصنيع استطاعت الحفاظ على حصصها السوقية من دون تراجع مقارنة بالربع السابق.

وحافظت شركة لينوفو على مركزها الأول ضمن سوق أجهزة الكمبيوتر الشخصية العالمية، لكن على الرغم من ذلك انخفضت شحناتها من هذه الأجهزة بنسبة 3.2% في الربع الأول 2020، إلى 12.613 مليون وحدة.

من جهة أخرى، واجهت شركة إتش بي، التي جاءت ثانيا من حيث عدد المبيعات، تحديات صعبة خلال الربع الأول، مع انخفاض شحناتها من أجهزة الكمبيوتر بنسبة 12.1%، إلى 11.11 مليون وحدة.

وجاءت شركة ديل ثالثا، وهي الشركة الوحيدة من بين أكبر شركات التصنيع التي تحقق نمواً في حجم شحناتها على أساس سنوي، بنسبة 2.2% على الرغم من تأثير جائحة كورونا، إلى 10.15 ملايين وحدة.

وتراجعت شحنات شركة أبل الأمريكية بنسبة 6.1 بالمئة في الربع الأول الماضي على أساس سنوي، إلى 3.555 ملايين وحدة.