الرئيسية / الصحة / دراسة تزعم .. مادة شائعة يساعد استهلاكها على حرق الدهون واكتساب عضلات

دراسة تزعم .. مادة شائعة يساعد استهلاكها على حرق الدهون واكتساب عضلات

أظهرت دراسة أسترالية أن تناول مكملات “fenugreek” (الكاري) قد يساعد على فقدان الدهون واكتساب العضلات.

وزعم الباحثون أن أوراق وبذور fenugreek، وهي توابل تُستخدم على نطاق واسع في أطباق “مادراس” الهندية، يمكن أن تحسن القوة وتزيد حجم العضلات.

وفي الاختبارات، شهد 138 رجلا تتراوح أعمارهم بين 25 و47 عاما، ممن تناولوا مكملات fenugreek يوميا (Testofen)، نمو العضلات الخاملة وانخفاض الدهون.

وقال خبراء في جامعتي سيدني و”نيو ساوث ويلز”، إنه يمكن أن يساعد الرياضيين، لأن النبات العشبي قانوني في مجال الرياضة. ويعتقدون أنه يعمل عن طريق زيادة إفراز هرمون التستوستيرون داخل الجسم.

وكتب معدو الدراسة: “يشير هذا إلى تأثير الاستجابة للجرعة من Testofen، مع جرعة متزايدة تتوافق مع الآثار الإيجابية في تكوين الجسم واللياقة. ويمكن للمنافسين الرياضيين أن يستخدموا مستخلصا عشبيا معتمدا من الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (WADA) لزيادة الكتلة وقوة الساق وقدرة التحمل مع تقليل كتلة الدهون أيضا”.

وكشف الباحثون أن مجموعة استهلاك 600 ملغ من المكمل، أظهرت انخفاضا في كتلة الجسم بمقدار 1.2 كغ، و1.4% من الدهون في الجسم وزيادة في الكتلة العضلية (1.8%) في 8 أسابيع. كما أظهرت مجموعة 600 ملغ، زيادة في تركيز هرمون التستوستيرون، ابتداء من خط أساس الدراسة حتى 8 أسابيع .

وتشير هذه الدراسة إلى أن Testofen قد يكون مساعدا فعالا للأفراد الذين يرغبون في تحسين قدراتهم في أداء التمرين، وتكوين الجسم بسرعة أكبر، مقارنة بإجراءات ممارسة التمارين الرياضية وحدها.

ولا يُنصح باستخدام هذه المادة دون الرجوع إلى مختصين طبيين.

المصدر: ذي صن.