الرئيسية / حصاد PNN / PNN بالصور : مهد السيد المسيح رمز الوحدة والمصير المشترك تتزين في شهر رمضان

PNN بالصور : مهد السيد المسيح رمز الوحدة والمصير المشترك تتزين في شهر رمضان

بيت لحم /PNN/ نجيب فراج – لبست مدينة بيت لحم مهد السيد المسيح عليه السلام حلة جميلة من الزينة بمناسبة شهر رمضان المبارك رغم الظروف الصعبة التي تواجهها الاراضي الفلسطينية والعالم اجمع من جراء تفشي وباء الكورونا فقد اثرت بلدية بيت لحم بتعليق زينة شهر رمضان وانوار الاضاءة على جدران مسجد عمر ابن الخطاب في ساحة المهد والعديد من الشوارع والطرقات اضافة الى تزيين المساجد المختلفة.

هذا وكان رئيس البلدية المحامي انطون سلمان قد قدم التهاني باسمه ونيابة عن مختلف اعضاء المجلس التهاني الى ابناء المدينة وكافة ابناء الشعب الفلسطيني بمناسبة حلول شهر رمضان البارك متمنيا ان يحل العام القادم وقد تحققت اماني شعبنا باقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، وقد زالت عنا هذه الغمة

وعبر العديد من المواطنين عن اعجابهم لتزيين المدينة التي ازدادت جمالا بحسب تعبيرهم، وعبر العديد من النشطاء على موقع بلدية بيت لحم عن شكرهم لرئيس البلدية والمجلس البلدي على هذه المبادرة التي تتم في كل عام لتزيد المدينة جمالا، رغم الظروف الحالية فان التزيين يعني ايضا ليس الغاء للمظاهر رغم ان الحركة محدودة وستكون كذلك في شهر رمضان لمكافحة كورونا.

وكانت شوارع مدينة بيت لحم في العام الماضي والسنوات السابقة تعج جماهيرية ملحوظة وخاصة في ساعات ما قبل موعد الافطار وما بعدها ولكن هذا العام ستكون الحركة محدودة بشكل كبير و الحركة التجارية تشهد ضعفا ملحوظا ا ايضا جراء الظروف الصعبة الحالية بحسب مراقبين ولربما ما زاد الظروف صعوبة هو الارتفاع على السلع وجميعها سلع اساسية يستهلكها المواطنون بشكل يومي ومنها البندورة والخيار والكوسا والفقوس والزهر وبعض الفواكه وكذلك الارتفاع في اسعار الدجاج

واقر المحامي فريد الاطرش رئيس جمعية حماية المستهلك في مدينة بيت لحم ، بوجود ارتفاع في هذه السلع ، معبرا عن امله بان يلتزم التجار بالربح اليسير والابتعاد عن استغلال ظروف وخصوصية شهر رمضان المبارك حيث يقبل المواطنون على شراء هذه السلع بشكل كبير، ويجب بالضرورة عدم استغلال الظرف الحالي

كما عبر عن امله بان تستقر الاسعار خلال الايام المقبلة لا سيما وانه مع بدء الشهر الفضيل يبادر التجار برفع الاسعار وفي حالة عدم التزامهم بذلك فسوف تقوم الجمعية بجولة ميدانية على هذه المحلات لمطالبة التجار بضبط الاسعار وتوحيدها مع ملاحظة ان اسواق الضفة الغربية تشهد استقرارا بالاسعار اذ ما قيست بالاعوام السابقة وهناك توقع ان تستقر في الايام القادمة لا سيما وان كافة المواد متوفرة مع دخول فصل الصيف ، حيث تزداد منتوجاته بشكل ملحوظ.

وما يلاحظ ايضا هو زحف الجماهير بمختلف قطاعاتهم الى محلات بيع القطائف هذه الاكلة المرتبطة ارتباط وثيق بالشهر الفضيل وما يلاحظ ان من بين اصحاب محلات بيع القطائف ايضا مسيحيين اضافة الى ان الاقبال الجماهيري المنقطع النظير على هذا النوع من الحلوى لا يقتصر على المسلمين بل ايضا على ابناء العائلات المسيحية ايضا، مما يعطي مظهرا اخر من مظاهر التوحد بين المسيحيين والمسلمين وما اكثر بحسب العديد من النشطاء، وقد وجهت لجنة الطواريء نداءا للمواطنين بضرورة الحذر الشديد من التجمعات الكبيرة لدى الذهاب الى الاسوق لشراء ما يحتاجونه.