أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / مارادونا: نعيش وضعا غريبا.. ورونالدينيو ليس مجرما

مارادونا: نعيش وضعا غريبا.. ورونالدينيو ليس مجرما

بوينس آيرس/PNN- أقر اللاعب الأرجنتيني السابق والمدرب الحالي لخيمناسيا لا بلاتا، دييجو أرماندو مارادونا، بأنه يحافظ على علاقة “رائعة” مع جماهير النادي، التي أكد أنها تذكره بـ”شغف وإخلاص” مشجعي نابولي.

وفيما يتعلق بالوضع الحالي الناجم عن العزلة الإجبارية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وما ترتب عليه من تعليق أنشطة كرة القدم، قال مارادونا: “إنه وضع غريب علينا أن نعيشه، بالطبع أنا أتشوق للعودة إلى المدينة الرياضية للعمل مع لاعبي فريقي، رائحة العشب فريدة من نوعها”.

وأكد بطل العالم مع الأرجنتين في عام 1986 “لن يكون الاقتصاد كما هو بعد كل هذا الوضع، وسيتعين على القادة العمل بجد للتغلب على هذا. ولحسن الحظ لدينا قادة عظماء في اتحاد كرة القدم الأرجنتيني (AFA) ليس لدي شك في أنهم سيأخذون أفضل قرارات”.

كما دافع مارادونا عن اللاعب البرازيلي السابق رونالدينيو، الذي يخضع حاليا للإقامة الجبرية في أسونسيون لدخوله باراجواي بجواز سفر مزيف، وأكد “إنه ليس مجرما، ذهب للعمل فحسب، ذنبه على ما يبدو أنه رمزا، هو صديقي وأحبه حتى الموت”.

وأخيرا، أضاف أنه على اتصال عبر تطبيق (واتساب) مع لاعبيه وبقية أعضاء الجهاز الفني للإشراف على التدريبات في الحجر الصحي.

المصدر: كووورة.