الرئيسية / منوعات / العلماء الروس يثبتون إمكانية عيش الكائنات الحية الدقيقة على كوكب المريخ والزهرة

العلماء الروس يثبتون إمكانية عيش الكائنات الحية الدقيقة على كوكب المريخ والزهرة

أُجرى علماء من معهد أبحاث الفضاء الروسي بحثا في ظل ظروف خاصة تحاكي الحياة على هذه الكواكب.

أثبت علماء معهد أبحاث الفضاء التابع لأكاديمية العلوم الروسية بالتجارب أن الكائنات الحية الدقيقة يمكن أن تعيش على كوكب الزهرة والمريخ وفي الجليد وعلى قمر كوكب المشتري.

جاء في التقرير السنوي لعام 2019 للمعهد – للتحقق مما إذا كانت الحياة على كوكب الزهرة ممكنة، فحص العلماء في المختبر تأثير الإشعاع على الفطريات المجهرية للتربة الجافة عند درجة حرارة منخفضة وضغط منخفض. نتيجة للتجربة، تبين أنه تحت تأثير جرعات الإشعاع المؤين، لا تموت الفطريات الدقيقة (فطريات التربة).

أجرى الخبراء دراسة أخرى للتحقق من وجود حياة على المريخ. قام العلماء بنمذجة ظروف سطح الكوكب الأحمر – الإشعاع ودرجات حرارة أقل من 50 درجة مئوية – ووضعوا الكائنات الحية الدقيقة المأخوذة من القطب الشمالي هناك.

تقول الوثيقة: “هذا التأثير لم يؤد إلى ضرر كبير للمجمع البكتيري”.

أيضا، أجرى معهد أبحاث الفضاء تجربة على تشعيع البكتيريا المضمنة في الجليد عند درجة حرارة ناقص 130 درجة مئوية. اتضح أنه على عمق 10 سم إلى متر، يمكن للكائنات الحية الدقيقة بعد طرد الماء من المحيط تحت الجليد أن تعيش من ألف إلى 10 آلاف سنة.