الرئيسية / محليات / فتح في عيد العمال العالمي: حقوق عمالنا وكرامتهم بند أساسي في كفاحنا من أجل الحرية

فتح في عيد العمال العالمي: حقوق عمالنا وكرامتهم بند أساسي في كفاحنا من أجل الحرية

رام الله/PNN- أكدت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”، أن هدف ضمان حقوق عمال فلسطين وصيانة كرامتهم هو بند أساسي في كفاح الحركة اليومي من اجل الحرية والاستقلال، مشيرة الى ان الحرية تبقى ناقصة اذا لم تترافق مع تحقيق العدالة الاجتماعية في إطار دولة مستقلة وديمقراطية تحترم حقوق مواطنيها.

وقالت الحركة في بيان صدر عن مفوضية الاعلام والثقافة لمناسبة الاول من أيار عيد العمال العالمي، ان ازمة “كورونا” كشفت مدى الحاجة الى تأمين فرص عمل كريمة وعادلة وطنيا كي لا يضطر عمالنا للعمل في داخل اسرائيل وفي المستعمرات التي تمثل سرطانا ينهش الأرض ومقدرات الشعب الفلسطيني، مؤكدة ان هذا الهدف يجب ان يحظى بأولوية قصوى.

ودعت فتح منظمة العمل الدولية، ونقابات العمال العالمية إلى دعم حصول العمال الفلسطينيين على حقوقهم المشروعة من دولة الاحتلال، مؤكدة أن التعامل مع عمالنا كما وكأنهم عبيد يحب أن ينتهي.

واشارت فتح الى العلاقة الجدلية بين النضال الوطني التحرري وبين النضال من أجل منع الاستغلال وتحقيق المساواة والعدالة الاجتماعية، مؤكدة انها ستواصل الكفاح على الجبهتين الوطنية والاجتماعية بنفس العزيمة والإصرار.

وتوجهت الحركة بتحية تقدير الى جميع عمال فلسطين وعمال العالم في عيدهم، مؤكدة انها ستبقى منحازة الى الطبقة العاملة وحقوقها المشروعة.