أخبار عاجلة
الرئيسية / محليات / بعكس التوقعات… إنخفاض في قضايا العنف الأسري خلال فترة الطوارئ

بعكس التوقعات… إنخفاض في قضايا العنف الأسري خلال فترة الطوارئ

رام الله/PNN- أفاد المتحدث باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات، اليوم الجمعة، بأن الإحصائيات الصادرة عن إدارات الشرطة المختلفة، قد أظهرت اختلافا في أعداد القضايا الواردة والمسجلة لدى الشرطة وأنواعها، ومنها ما كان بعكس التوقعات وخاصة في قضايا الأسرة والاحداث.

وأوضح رزيقات في تقرير له، صدر اليوم الجمعة، وصل PNN نسخة عنه، أنه لوحظ من خلال الإحصائيات المسجلة لدى إدارة حماية الأسرة والاحداث تراجعا واضحا وكبيرا في قضايا العنف الأسري سواء “العنف الجسديـ والنفسيـ والجنسيـ ومحاولات الإنتحار، والهروب من المنزل”، ففي حين سجلت الشرطة 589 قضية تحت بند قضايا العنف الأسري في الفترة الممتدة من 5\3\2019 وحتى 10\5\2019، فقد سجلت لنفس الفترة وفي حالة الطوارئ المعلنة 374 قضية في العام الجاري بتراجع ما عدده 215 قضية.

وأشار إى أن إدارة حماية الأسرة والأحداث، سجلت 504 قضية في عام 2019 تحت بند “قضايا الأحداث”، بينما سجلت 414 قضية بنفس الفترة من عام 2020 بإنخفاض 90 قضية.

وعلل ارزيقات هذا التراجع وفقا لإحصائيات الشرطة للعديد من الأسباب، من أبرزها إنشغال العائلة بالوضع الصحي كأولوية لدى الأسرة وأفرادها بسبب الفايروس المستجد “كورونا”، والعمل على حل الخلافات الأسرية داخل العائلة بسبب تعطيل المدارس والمؤسسات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني، ووجود جميع أفراد الأسرة في معظم الأوقات بالمنزل والخوف الذي تَكوّن داخل الأسره على أفرادها من الفايروس يؤدي للترابطا.

كما لوحظ تراجع في قضايا الإنتحار منذ بداية العام، حيث سجلت الشرطة وقوع 4 جرائم إنتحار منذ بداية العام اثنين منها في فترة الكورونا، وإعلان حالة الطوارئ، بينما سجلت الشرطة وقوع 10حالات انتحار في نفس الفترة من العام الماضي.