الرئيسية / فلسطينيون في المهجر / باقامة نصب تذكاري : فتح بالدوحة تحي ذكرى الشهيد عيسى بدير الثامنة عشرة 

باقامة نصب تذكاري : فتح بالدوحة تحي ذكرى الشهيد عيسى بدير الثامنة عشرة 

بيت لحم /PNN/ أحيت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح في منطقة الدوحة التنظيمية الذكرى الثامنة عشرة لاستشهاد الشهيد عيسى بدير من خلال اقامة مهرجان خطابي ونصب تذكاري للشهيد بحضور عائلته.

وحضر المهرجان ورفع ستارة النصب التذكاري للشهيد عيسى بدير الثامنة عشر رئيس بلدية الدوجة رافت الجوابرة وامين سر حركة فتح باقليم بيت لحم محمد المصري وامين سر الحركة بمدينة الدوحة رائد عادل واعضاء الحركة وكوادرها واهالي الشهيد وحشد من المواطنين حيث قام الحضور بزيارة منزل الشهيد وتنظيم الفعالية.

وقال رافت الجوابرة رئيس بلدية الدوحة ان فتح كانت وما زالت وستبقى وفية لدماء ابناءها ونضالاتهم مشددا على ان الشهيد بدير سطر نموذج الشاب المقاوم والذي قدم روحه على مذبح النضال والحرية لتبقى القضية الوطنية الفلسطينية حية في مواجهة كل المؤامرات.

بدوره قال رائد عامر امين سر حركة فتح بمدينة الدوحة اننا ناتي اليوم الى عرين الشهيد عيسى بدير كما كل عام لنحي ذكرى الشهيد عيسى وكل شهداء فلسطين لانهم المنارة التي تنير لنا الطريق معربا عن شعور حركة فتح وكوادرها بالاعتزاز بكوكبة الشهداء الذين قدموا ارواحهم رخيصة فداء لفلسطين.

واكد عادل ان حركة فتح ستبقى وفية لارواح الشهداء وعائلاتها مشددا على ان اقامة هذا النصب هو لتخليد روح الشهيد عيسى بدير الذي خرج من رحم المعاناة وناضل حتى استشهد من اجل الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني .

محمد المصري امين سر اقليم فتح بمحافظة بيت لحم اكد انه ليس من الغريب على ابناء فتح ان ياتوا لزيارة عائلات الشهداء في مدينة الدوحة موضحا ان هذه الزيارات واقامة النصب التذكاري لتخليد نضال واستشهاد المناضل الشهيد عيسى بدير ما هو الا رسالة للعالم اجمع ان فتح ستواصل النضال حتى تحقيق الاهداف الوطنية المشروعة وعلى راسها اقامة الدولة وعاصمتها القدس الشريف مشددا على ان هذه المبادئ هي مباديء الشهداء لفتح ولكل ابناء شعبنا الفلسطيني  وسيواصل ابناء فتح طريق النضال والمقاومة حتى تحقيق هذه الاهداف.

من جهتها شكرت عائلة الشهيد عيسى بدير حركة فتح بمدينة الدوحة والمحافظة على هذه اللفتة من اجل تخليد روح ابنها الشهيد عيسى الذي مضى على استشهاده ثمانية عشر عاما من خلال اقامة نصب تذكاري يخلد ذكراه.

وقال خالد بدير احد كوادر حركة فتح بمدينة الدوحة و التجمع الوطني لاسر الشهداء بمحافظة بيت لحم انه و رغم السنين الطوال وتقلب الاحوال وتعاقب أيار الشهداء على الأجيال نستقبل ذكرى أخي الشهيد البطل عيسى بدير ..حيث ما زال الحي في قلوب عائلته وكل الشرفاء من ابناء شعبنا.

واكد بدير ان هذه اللفتة من حركة فتح تمثل نموذج من الوفاء والعهد والثبات والوعد الصادق على بقاء الشهداء ناقوس الثورة و وقودها وسفرا من اسفار العز على مذبح الحرية الطويل الممتد منذ نكبة العام 48 وحتى يومنا هذا.

واكد بدير ان روح شقيقه الطاهرة تجوب ثنايا المكان.. .نسرا شامخا تسرد وصايا الأبطال وان قبر شقيقه الزاهر بورود المسك بإنتظار أحتضانك لتشهد الترحال بعد الرحيل.

وشدد انه يستذكر عيون اخيه الشهيد عيسى التي ما زالت تقص رسالة الشجاعة والفداء مع الشمالي والجوابرة والخطيب والعمارنة وعودة وضراغمة والاخرس وجعارة وغيرهم من أبطال الحرية وكل من سار نفس الدرب الأخير  في وصيته الباقية للأجيال المحبة لأسمه الباقي في قلوبنا العاشقة له ولذكراه شاكرا كل من شارك باحياء الذكرى.

أحيت حركة فتح-منطقة الدوحة التنظيمية الذكرى 18 على ارتقاء الشهيد عيسى بدير حيث قام حشد من ابناء الحركة في المدينة بزيارة لبيت عائلته وتنصيب صرح يخلد ذكراه.

Publiée par ‎حركة فتح منطقة الدوحة التنظيمية – قلعة شقيف‎ sur Vendredi 22 mai 2020