الرئيسية / محليات / محافظة أريحا والأغوار تؤكد وقوفها خلف الرئيس في رفض مشروع ضم الاغوار

محافظة أريحا والأغوار تؤكد وقوفها خلف الرئيس في رفض مشروع ضم الاغوار

أريحا/PNN- عبرت جماهير محافظة اريحا والأغوار عن دعمها ووقوفها الكامل خلف الرئيس محمود عباس ابو مازن والقيادة الفلسطينية في معركة مواجه مشروع ضم الاغوار وحماية المشروع الوطني من كل محاولات ومشاريع التصفية والمشبوهة للانتقاص من الحقوق الوطنية الثابتة.

وذلك خلال الاعتصام التضامني نظمته حركة التحرير الوطني الفلسطيني بالتعاون وهيئة شؤون الاسرى والمحررين ونادي الأسير بحضور جهاد ابو العسل محافظ أريحا والأغوار وممثلي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية وأهالي الاسرى

وقال المحافظ ابو العسل إن الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية بالرغم من كل التهديدات التي تطلقها الادارة الامريكية ودولة الاحتلال تعمل من اجل حماية حقوق الشعب الفلسطيني وتجسيد هذه الحقوق على الارض ولن ترهبها التهديدات وسوف تحافظ على الثوابت الوطنية وستجابه مشروع الضم والتي تتبجح دولة الاحتلال بنيتها بتنفيذه مطلع شهر تموز القادم

وأضاف ابو العسل ان الاسرى الفلسطينيون هم عنوان من عناوينهم النضال الوطني الفلسطيني على طريق الحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، مؤكدا اننا يجب ان نكون الاوفياء لتضحياتهم مؤكدا ان النضال الفلسطيني سيبقى مستمرا حتى تحرير فلسطيني.

ومن جانبهم، أكد المتحدثون في كلماتهم على تضامنهم الكامل ودعمهم المطلق للأسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية في معركة الصمود والتحدي مؤكدين على استمرار الفعاليات التضامنية مع الاسرى الذي يسطرون اروع ايات الصمود والتحدي في وجه دولة الاحتلال الاسرائيلي.