الرئيسية / حصاد PNN / الشيخ عكرمة صبري: حملة الفجر العظيم ستعود قريبا لدعم المسجد الأقصى

الشيخ عكرمة صبري: حملة الفجر العظيم ستعود قريبا لدعم المسجد الأقصى

القدس /PNN-  قال خطيب المسجد الأقصى المبارك ورئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس الشيح عكرمة صبري إن حملة “الفجر العظيم” ستعود قريبا في مدينة القدس المحتلة لدعم الأقصى وتكثيف التواجد الفلسطيني فيه.

ودعا الشيخ صبري أبناء القدس إلى ضرورة المشاركة الفاعلة في حملة “الفجر العظيم” وشد الرحال إلى الأقصى في جميع الأوقات لكسر سياسة الاحتلال.

وأكد صبري أن إبعاده عن الأقصى واستهداف الاحتلال لرموز القدس والمرابطين، هدفه التضييق عليهم وكتم أفواههم وسلب إرادتهم لإفراغ المسجد من المصلين، مشيراً الى أن الحل لمواجهة الإبعاد يكمن في زيادة عدد المسلمين وتكثيف تواجدهم في الأقصى.

مخططات خطرة

وحذر خطيب الأقصى من مخطط خطر يعمل عليه الاحتلال لتقسيم المسجد زمانيا ومكانيا والسيطرة على المزيد من الوقفيات الإسلامية في القدس بعد تطبيق خطة الضم.

وأشار الشيخ عكرمة إلى أن هناك مخططات استيطانية خطرة سيقوم بها الاحتلال في ساحة البراق وحول المسجد الأقصى.

وكشف الشيخ صبري عن تهديدات من الاحتلال بعدم السماح للمسلمين في الأيام القادمة بالقيام بأي نشاطات أو فعاليات داخل الأقصى وساحاته.

وأوضح خطيب الأقصى أن يهودا غليك قدم خطة لما تسمى الحاخامية الكبرى وبدعم من الأحزاب اليمينية تنص على إغلاق ساحات الأقصى والمسجد لأيام معينة أمام المصلين المسلمين كي تكون خاصة لليهود ليؤدوا طقوسهم التلمودية.

وناشد الشيخ عكرمة صبري قيادات العالم العربي والإسلامي الانتصار للمسجد الأقصى وحمايته من مخططات الاحتلال.

ودعا المواطنين للزحف نحو الأقصى والمرابطة على بواباته لحمايته من اقتحامات المستوطنين.

والفجر العظيم” حملة فلسطينية انطلقت بداية العام الجاري، لحث المصلين على صلاة الفجر في المسجدين الأقصى والإبراهيمي ومساجد الضفة الغربية بأعداد كبيرة، ولاقت تفاعلا جماهيريا واسعا كما وصلت الى عدة مدن عربية وإسلامية ما أقلق أجهزة أمن الاحتلال الإسرائيلية وجماعات “الهيكل” المزعوم.