الرئيسية / محليات / غنام تلتقي القوى والفعاليات الوطنية والشعبية وتؤكد شعبنا لن يرضخ لخطة ضم الاحتلال للضفة

غنام تلتقي القوى والفعاليات الوطنية والشعبية وتؤكد شعبنا لن يرضخ لخطة ضم الاحتلال للضفة

رام الله والبيرة/PNN/ التقت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام اليوم الأحد بالقوى الوطنية والإسلامية في المحافظة، وأعضاء المكتب الحركي المركزي للوزارات والهيئات الحكومية، واللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة، مؤكدة أن شعبنا لن يقبل بالمشاريع التصفوية وهو وحدة واحدة خلف القيادة لانتزاع كافة حقوقنا الوطنية.

وأشارت د.غنام إلى أن شعبنا وقيادته لن يرضخوا لخطة الاحتلال المدعومة من الإدارة الأمريكية و الهادفة لتقويض أسس قيام الدولة الفلسطينية من خلال تعزيز الاستيطان، ومصادرة مزيد من الأراضي وفرض وقائع جديدة على الأرض .

وترحمت د.غنام في بداية اللقاء على الأمين العام السابق لحركة الجهاد الإسلامي رمضان عبد الله شلح، والمناضل الراحل محمد لطفي ياسين، وكافة شهداء شعبنا موجهة التحية لعائلات الشهداء و لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات وراء قضبان سجون الاحتلال وعائلاتهم،

وشددت المحافظ غنام على أن إرهاب الاحتلال المنظم والمتصاعد بحق أبناء شعبنا يؤكد على أن حكومة الاحتلال وبدعم أمريكي تستهتر بالعالم ومؤسساته وهيئاته الحقوقية والدولية، لكن شعبنا وقيادته يصرون على الصمود والثبات حتى تحقيق الحلم بإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

بدورها أكدت القوى على ان شعبنا أفشل على مدار أكثر من 100 عام من الصراع مع الاحتلال كل المشاريع التي استهدفت النيل من حقوقه وثوابته الوطنية وهو قادر هذه المرة على إفشال مشروع الضم الذي يأتي ضمن سلسلة خطوات في صفقة القرن المشبوهة، مؤكدة ضرورة تفعيل العمل الشعبي والالتفاف الجماهيري خلف قرار القيادة الفلسطينية بالتحلل من الاتفاقيات مع الاحتلال رفضا لمشاريع الضم والتهويد ومحاولات تكريس الأمر الواقع، داعية لأوسع مشاركة في المسيرة المقررة يوم غد الاثنين من قبل شرائح وقطاعات شعبنا المختلفة.

يشار إلى أنه كان قد سبق اللقاء زيارة الأسير المحرر جمال زيد “أبو ثائر” لتهنئته بالسلامة بمناسبة الافراج عنه من سجون الاحتلال .