وكان قطاع الطيران المتوقف بشكل شبه تام منذ أكثر من شهرين، من بين أكثر المتضررين بأزمة الوباء الذي أصاب الملايين وقتل مئات الآلاف حول العالم، واضطرت شركات كبرى لإشهار إفلاسها أو تسريح الآلاف من موظفيها.

ومع ظهور أكثر من فكرة من أجل عودة “آمنة” للرحلات الجوية في زمن الجائحة، اقترح كثيرون أن تظل مقاعد الوسط فارغة في الطائرات، لكن ذلك سيعني ارتفاعا كبيرا في أسعار التذاكر مستقبلا.