الرئيسية / منوعات / وائل كفوري: زاد وزني خلال أزمة كورونا وهؤلاء هم أصدقائي في الوسط الفني

وائل كفوري: زاد وزني خلال أزمة كورونا وهؤلاء هم أصدقائي في الوسط الفني

أكد النجم اللبناني وائل كفوري في أول حفل “أونلاين له” عبر تطبيق “شاهد vip” خلال مقابلة له مع الإعلامي علي العلياني أن “الحياة جميلة، والإنسان الذي يفكر بشكل صحيح يجب أن يأخذ وقته ولا يستعجل أموره”.

وعن تأثير أزمة “كورونا” عليه ضحك وائل وقال: “يمكنك أن تعتبر أنها لم تؤثر كثيراً عليّ، وعدد المرات التي خرجت خلالها من المنزل يمكن عدّها على أصابع اليد، وقضيت وقتي بممارسة الرياضة في المنزل وتناول الطعام”.

وحول إن كانت علاقته مع زملائه بالفن تسير على إيقاع واحد قال: ” أحبهم جميعهم وأحترمهم، ولكن لا صداقة قوية سوى مع شخصين هما ملحم زين ونوال الزغبي”.

وتابع: “أحب ملحم فهو أخ وصديق وبينشاف الحال فيه، وابن بيت وصادق، ونوال الزغبي عشرة عمر، وعلاقتنا مستمرة منذ أكثر من 24 عامًا، والله يكثر من المحبين “.

وبالرغم من أن ملحم لا يعتبر من جيله وتربطه صداقة قوية به قال: ” أعتقد أن كل ظرف له حكمه ولا أظن انني أعيد تجربة ديو جديد مع نوال، لأنه لن يكون هناك أجمل من عملنا “مين حبيبي أنا”.

وردا على سؤال، ان كان وائل يعيد تجربة المشاركة في برامج المواهب بعد تجربتيه في “اكس فاكتور” و”آراب أيدول” قال: “كانت تجربة رائعة وكنت أقوم بها بكل حماس، وانشالله في حال كان هناك فرصة ليكون لي مشاركة في هكذا نوع من البرامج فلن أرفضها”.

وهل فاجأتك الأصوات التي كنت تسمعها؟
هناك أصوات جميلة ورائعة فعلًا.
عام 2019 كان هناك أغان سينغل لك كـ “أولاد الحرام” و”استشبهت فيكي” هل أخذا حقهما؟
أكيد أخذا حقهما ونحضر لأعمال جديدة، بانتظار الوضع الحالي وما الذي ستؤول اليه الأمور، كي نلتقي بالشعراء والملحنين بعد انتهاء “كورونا”.

وتوجه وائل بالشكر لكل شخص عمل على إنجاح هذه الحفلة، وعلى رأسهم هيئة الترفية السعودية وشركة “روتانا” وتطبيق “شاهد”، ومدير أعماله ادي غانم الذي يرافقه منذ بدايته ولغاية اليوم، وتمنى وائل أن يستمتع الجمهور بوقتهم معه”.
قبل بدء الحفل تمّ عرض لقطات نادرة من بدايات وائل كفوري قبل 28 سنة، تناول التقرير خامة وائل التي لم يأت مثلها في العالم العربي، وكيف استطاع أن يعيد للأغنية اللبنانية مجدها ومكانتها بين الأغنيات العربية، ليصبح نجمًا ورقمًا صعبًا على الساحة العربية الفنية.
بعدها، بدأ وائل حفله وهو يعزف على العود بأغنية “راجع” الذي قام بتغيير كلماتها الأصلية ليعبر من خلالها عن اشتياقه لجمهوره، وليعلنها من خلال أغنيته أنه “لا يسلطن ورغم بريق الشاشات في حفلات “الأونلاين” سوى لوجود الجمهور من حوله”.

وبعدها قدم وائل أغنية “بيسألوني” و”بحبك أنا كثير” و”لو حبنا غلطة” ، و”اخذت القرار”، “الغرام المستحيل”.
ونزولًا عند طلب الجمهور قدم وائل أغنية”اندق باب البيت عالسكّيت” وقال: “مستعد أن اقدم لكم كل ما تطلبونه، وأنا على تواصل معكم”.
كما طلب وائل من الجمهور أن يعذروه في حال كان هناك أي خطأ في الصوت، مشيراً إلى أنه “يغني تحت درجة حرارة خمسة تحت الصفر من منزله في لبنان”.

ويأتي حفل وائل كفوري الجديد ضمن نهج “خليك بالبيت” ، وسيتم عرضه حصرياً على تطبيق “شاهد VIP” للفيديو حسب الطلب، بحيث يتمكن ملايين المشاهدين ومحبو الطرب والحفلات الاستمتاع بمشاهدتها من بيوتهم، ضمن إجراءات “التباعد المجتمعي” و”الحظر الاجتماعي” في ظل الظروف الراهنة.